حوار بين الرئيسة بالوكالة ومرشح المعارضة لانتخابات الرئاسة بشأن الأوضاع في جورجيا (أرشيف-رويترز)
قدم وزير خارجية جورجيا إيراكلي مناغاريشفيلي اليوم استقالته بعد خمسة أيام على تسلم المعارضة الجورجية السلطة.

وقد تسلم نائب الوزير ميراب أنتادزي المنصب بالوكالة. وكان ميناغاريشفيلي الذي تسلم منصبه عام 1995 من المقربين من الرئيس السابق إدوارد شيفرنادزه الذي أجبر على الاستقالة الأحد الماضي.

كما استقالت رئيسة اللجنة الانتخابية المركزية نانا دفدارياني استجابة -على ما يبدو- لضغوط زعماء المعارضة الذين اتهموها بالمسؤولية عما اعتبروه تزويرا في نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت في الثاني من الشهر الجاري.

وكانت عمليات التزوير هذه المحرك الأساسي للتظاهرات الشعبية الحاشدة التي قادتها أحزاب المعارضة وأدت في النهاية إلى استقالة شيفرنادزه.

ومنذ تسلم المعارضة السلطة وتولي نينو بورجانادزه الرئاسة بالوكالة قدم العديد من الوزراء استقالاتهم مثل وزير الدولة أفتانديل دجوربنادزه ووزير المالية ميليان غوغياشفيلي والداخلية كوبا نارتشماشفيلي. ويشار إلى أن الدستور لا يمنح بورجانادزه حق إقالة الحكومة.

وستجرى الانتخابات الرئاسية وانتخابات الإعادة التشريعية في الخامس من يناير/كانون الثاني المقبل. واتفقت أحزاب المعارضة على ترشيح زعيم الحركة الوطنية ميخائيل ساكاشفيلي لمنصب الرئيس.

المصدر : الجزيرة + وكالات