أستراليا تحذر من حضور موغابي قمة الكومنولث
آخر تحديث: 2003/11/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/4 هـ

أستراليا تحذر من حضور موغابي قمة الكومنولث

جون هوارد
حذر رئيس وزراء أستراليا جون هوارد من أن الخطوات التي تسعى إلى قبول مشاركة زيمبابوي في قمة دول الكومنولث المقررة الأسبوع القادم سوف تؤدي إلى تقويض مصداقية الجهود التي تبذلها دول الكومنولث.

وقال هوارد في كلمة له قبيل القمة المقرر عقدها في نيجيريا الأسبوع القادم إن رئيس زيمبابوي روبرت موغابي لم يعط أي اهتمام للممارسات التي أدت إلى تعليق عضوية بلاده في مجموعة الكومنولث التي تضم 54 دولة، ومضى يقول "إن نظام الرئيس موغابي استمر في عمليات إزعاج وتعذيب المعارضة، وإفساد العملية الانتخابية".

وأكد هوارد أن حضور موغابي لقمة دول الكومنولث دون أن يتخذ أي خطوات صادقة وصارمة تدل على احترامه لقيم الكومنولث لن يعرض مصداقية هذه الدول للشك وحسب، بل إنها ستعتبر خطوة غير عادلة تجاه تلك الدول التي قامت بالفعل بإصلاحات داخلية تتوافق مع مطالب وقيم مجموعة الكومنولث.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي "وكذلك ستكون هذه سابقة خطيرة لكثير من الدول التي تعاني من الفوضى، وستقوض من جهود الكومنولث الساعية لأن تكون جزءا مؤثرا بالعالم في موضوع الديمقراطية وسيادة حكم القانون".

وكانت دول الكومنولث قررت تعليق عضوية زيمبابوي فيها العام الماضي أثناء انعقادها في أستراليا، وذلك على خلفية إعادة انتخاب موغابي رئيسا للبلاد، خلال اقتراع قال المراقبون إنه شابه الكثير من عمليات التزوير والعنف.

وترى بعض دول مجموعة الكومنولث التي تقودها حاليا جنوب أفريقيا ونيجيريا أنه من الأفضل وقف تعليق زيمبابوي في مجموعة الكومنولث، على اعتبار أن ذلك سيدفع موغابي ليكون أكثر التزاما بإجراء الإصلاحات المطلوبة من اتباع أسلوب المواجهة.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية