وفاة 41 شخصا إثر غرق قارب بنهر في زامبيا
آخر تحديث: 2003/11/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/10/3 هـ

وفاة 41 شخصا إثر غرق قارب بنهر في زامبيا

لقي أربعون شخصا مصرعهم غرقا إثر انقلاب قارب في بحيرة بشمال زامبيا الليلة قبل الماضية. ونقلت هيئة الاستعلامات التي تديرها الدولة عن الناجين قولهم إن القارب الخشبي كان محملا بأكثر من حمولته المقررة ولم يكن مصمما لنقل أكثر من 32 شخصا.

وقال نائب وزير الداخلية الزامبي للصحفيين إن ضعف الاتصالات جعلت أنباء المأساة لا تصل إلى العاصمة لوساكا الواقعة على بعد 950 كلم جنوبا إلا في وقت متأخر. وأوضح أن الحادث وقع في بحيرة مويرو على الحدود مع جمهورية الكونغو الديمقراطية وجرى انتشال 21 جثة منذ وقوع الحادث بينما يقوم فريق بالبحث عن بقية الجثث.

وأضاف أن القارب انقلب إثر هبوب رياح عاتية على البحيرة وعلى متنه 51 شخصا ولكن 11 منهم استطاعوا السباحة حتى الشاطئ. مشيرا إلى أن غالبية من غرقوا من النساء والأطفال الذين قفزوا إلى المياه.

وقالت إحدى الناجيات إن القارب كان ينقل قرويين وصيادين إلى جزيرة إسوكوي في بحيرة مويرو وإن الطاقم تجاهل شكاوى الركاب من زيادة الحمولة. وأضافت أن القارب كان يحمل أيضا كميات من الذرة وأغذية أخرى يبيعها القرويون للصيادين الذين يعيشون بجزر في البحيرة.

وتؤدي حوادث النقل البحرية بحياة الكثيرين في بحيرات وأنهار أفريقيا حيث لا تخضع خدمات النقل بالقوارب والعبارات لأي نظام كما يجرى تجاهل قواعد الأمان في الغالب. وفي سبتمبر/ أيلول الماضي انقلبت عبارة في نهر زامبيزي في جنوب زامبيا لتؤدي بحياة 18 شخصا.

المصدر : رويترز