شيفرنادزه باق في جورجيا (رويترز)

قال رئيس جورجيا المستقيل إدوارد شيفرنادزه إنه باق في بلاده، بينما أعلن وزير الداخلية كوبا نارشيماش فيلي استقالته تلبية لطلب من قادة المعارضة.

وأوضح شيفرنادزه في حديث لشبكة التلفزيون الألماني (زد.دي.إف ) "رغم حبي لألمانيا فإن وطني هو جورجيا وأشعر بأن من واجبي البقاء هنا، ليست لدي نية في الحضور إلى ألمانيا لكني أشكر لها دعوتها".

وينهي تصريح شيفرنادزه هذا شائعات ترددت عن عزمه المغادرة إلى ألمانيا، إثر تأكيدات مسؤولين ألمان أن الرئيس المستقيل سيكون موضع ترحيب في البلاد نظرا لدوره في المساعدة على توحيد شطري ألمانيا عام 1990.

في هذه الأثناء عقدت الرئيسة الجورجية المؤقتة نينو بورجاندزه سلسلة لقاءات مع مسؤولي الجيش والشرطة لبحث سبل السيطرة على الوضع الأمني في جورجيا تمهيدا لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية.

نينو بورجاندزه (رويترز)
كما دعت بورجانادزه أعضاء البرلمان المنتهية مدته إلى عقد جلسة لتحديد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة. وقد استعادت العاصمة تبليسي حياتها الطبيعية وفي البرلمان ومقر الرئاسة عاد الموظفون إلى عملهم المعتاد.

من جانبه أعلن زعيم الحركة الوطنية الجورجية ميخائيل ساكاشفيلي أنه سيخوض انتخابات الرئاسة التي تعهدت المعارضة بتنظيمها في غضون 45 يوما. وذكر تلفزيون جورجيا أن الموعد النهائي للانتخابات سيحدد خلال ثلاثة أيام.

وأكد ساكاشفيلي أن الرئيسة المؤقتة ليست مخولة بموجب الدستور إقالة الحكومة، وهي لا تستعد للقيام بهذه الخطوة، لكن من المرجح أن يقدم بعض الوزراء استقالتهم.

وذكرت الصحف الجورجية من المرشحين المحتملين الآخرين للانتخابات الرئاسية تيدو دجاباريدزه السكرتير السابق للمجلس الأمني وتيمور شاشياشفيلي وهو الحاكم المقرب من شيفرنادزه وأصلان أباشيدزه الزعيم القوي في منطقة أدغاري.

بوتين ينتقد
ورغم الدور الذي قامت به موسكو في إنهاء الأزمة سلميا وجه الرئيس فلاديمير بوتين اليوم انتقادات شديدة إلى المعارضة الجورجية معربا عن قلقه من الطريقة التي تم بها انتقال السلطة.

جانب من احتفالات شعب جورجيا باستقالة شيفرنادزه (الفرنسية)
واتهم بوتين في الاجتماع الأسبوعي للحكومة قادة المعارضة بتهديد شيفرنادزه باللجوء إلى العنف مما اضطره إلى تقديم استقالته. وانتقد الاحتجاجات التي شهدتها البلاد طوال الأيام الماضية وقال إن "من ينظمون ويشجعون مثل هذه التصرفات عليهم تحمل المسؤولية أمام شعب جورجيا".

وفي وقت سابق عرضت الولايات المتحدة دعم الحكومة الجديدة في جورجيا بعدما رحبت باستقالة شيفرنادزه. وقال المتحدث باسم الخارجية ريتشارد باوتشر إن بلاده ملتزمة بمساعدة شعب جورجيا على الخروج من أزمته السياسية.

وأضاف باوتشر أن واشنطن تتطلع للتعاون مع الرئيسة المؤقتة في جهودها للحفاظ على الديمقراطية مع محاولتها ضمان التزام هذا التغيير في الحكومة بالدستور.

المصدر : الجزيرة + وكالات