جمدت الحكومة الأسترالية أرصدة ستة من قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من بينهم مؤسس الحركة الشيخ أحمد ياسين.

كما اتخذت الحكومة الأسترالية إجراءات مماثلة ضد أربع جمعيات تزعم أنها تقدم دعما لحماس.

وقال وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر إن هذا الإجراء الذي ينص على تجميد ممتلكات قادة حماس يسمح بالتأكد من أن أستراليا تحترم التزاماتها حيال مجلس الأمن الدولي في مجال مكافحة مصادر تمويل ما أسماه بالإرهاب.

وأوضح أن قادة حماس الستة الذين يشملهم القرار هم الشيخ أحمد ياسين وعماد خليل العلمي وأسامة حمدان وخالد مشعل وموسى أبو مرزوق وعبد العزيز الرنتيسي.

أما الجمعيات الخيرية التي شملها القرار فهي الصندوق الفلسطيني للمساعدة على التنمية وجمعية السنابل للإغاثة والتنمية ولجنة البر والإغاثة للفلسطينيين وجمعية الإغاثة الفلسطينية.

وأوضح الوزير الأسترالي أن التبرع بأموال أو ممتلكات لهذه المنظمات أو لمسؤولي حماس يؤدي إلى عقوبة بالسجن خمسة أعوام.

ويأتي هذا القرار بعد أسابيع من اعتماد البرلمان الأسترالي قرارا بمنع أي تمثيل للجناح العسكري لحماس على الأراضي الأسترالية.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد أعلن في أغسطس/ آب الماضي تجميد حسابات ستة من قادة حماس في الولايات المتحدة بالإضافة إلى حسابات خمس جمعيات تدعم الحركة الفلسطينية.

المصدر : الفرنسية