شارون يبحث بموسكو خارطة الطريق والنووي الإيراني
آخر تحديث: 2003/11/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مدير المخابرات البريطانية السابق: كل الأدلة تشير لتورط بن سلمان في عملية قتل خاشقجي
آخر تحديث: 2003/11/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/8 هـ

شارون يبحث بموسكو خارطة الطريق والنووي الإيراني

أرييل شارون سيحاول ثني فلادمير بوتين عن تقديم مشروع قرار لمجلس الأمن بشأن خارطة الطريق (رويترز-أرشيف)
يبدأ رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون زيارة إلى روسيا اليوم تستغرق ثلاثة أيام لبحث جملة من القضايا في مقدمتها محاولة ثني موسكو عن تقديم مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي يلزم الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي بتطبيق خارطة الطريق.

كما سيبحث موضوع البرنامج النووي الإيراني الذي يقف الروس وراءه وترى إسرائيل أنه يشكل تهديدا لأمنها.

ويلقى مشروع القرار الروسي إزاء خارطة الطريق تحفظات من الأميركيين والإسرائيليين مخافة أن تكتسب الخطة شرعية ملزمة في الأمم المتحدة.

وتأتي زيارة شارون لروسيا بعد ثلاثة أيام من توزيع موسكو مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي لتبني خارطة الطريق التي ترعاها الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا.

وقال مسؤول إسرائيلي كبير طالبا عدم ذكر اسمه إنه ليس من الضروري إشراك الأمم المتحدة بهذه الطريقة، لأن من شأن ذلك أن يوجه ضربة قاضية إلى خارطة الطريق على حد قوله.

واتهم المسؤول الإسرائيلي الأمم المتحدة "بتبني موقف معاد لإسرائيل" وأنها "تطلب من الجانب الإسرائيلي فقط تطبيق الالتزامات التي تنص عليها خارطة الطريق دون الاكتراث لما يقوم به الفلسطينيون".

ووافقت السلطة الفلسطينية وإسرائيل رسميا على هذه الخطة لتسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، لكن شارون قدم 14 تعديلا لتطبيقها. وتنص الخطة على الوقف التام لأعمال العنف وتجميد الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة وقيام دولة فلسطينية بحلول عام 2005.

مفاعل بوشهر الذي تبنيه روسيا يثير قلق واشنطن وتل أبيب (رويترز-أرشيف)
الملف الإيراني
والملف الثاني الذي سيبحثه شارون في موسكو هو البرنامج النووي الإيراني. وقال مسؤول إسرائيلي رفض الكشف عن اسمه إن تل أبيب ستحاول إقناع موسكو بتعزيز المراقبة على نقل التكنولوجيا النووية إلى طهران ووجود خبراء نوويين روس في إيران.

وأثناء زيارته الأخيرة لموسكو في سبتمبر/ أيلول 2002 حصل شارون على ضمانات من الرئيس فلاديمير بوتين بأن تتخذ روسيا التدابير الضرورية لمنع تصدير تكنولوجيا نووية إلى طهران.

وتقوم روسيا ببناء محطة بوشهر النووية في إيران، وهو تعاون تنتقده واشنطن التي تخشى محاولة إيران امتلاك السلاح النووي. وفي 21 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي اعتبر رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الجنرال أهارون زئيفي أن البرنامج النووي العسكري الإيراني سيصل إلى "نقطة اللاعودة" خلال عشرة أشهر.

وأوضح أنه بعد هذه الفترة لن تتمكن القنوات الدبلوماسية الدولية من وقف هذا البرنامج. واعتبر المعلقون حينها أنه كان يلمح إلى ما حصل في العام 1981 عندما قام الطيران الإسرائيلي بوقف البرنامج النووي العراقي بضرب مفاعل تموز قرب بغداد.

وسيلتقي شارون أثناء زيارته الرئيس الروسي ورئيس الوزراء ميخائيل كاسيانوف ووزير الخارجية إيغور إيفانوف. ويرافق شارون في زيارته وزيرة الاستيعاب تسيبي ليفني ووزير النقل أفيغدور ليبرمان الروسي الأصل الذي يتولى رئاسة المجلس الاقتصادي الإسرائيلي الروسي.

المصدر : وكالات