إيران تجدد رفضها وقف تخصيب اليورانيوم
آخر تحديث: 2003/11/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/9 هـ

إيران تجدد رفضها وقف تخصيب اليورانيوم

مفاعل بوشهر النووي في إيران (رويترز)
قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إن بلاده ترفض التعهد بوقف أنشطتها في تخصيب اليورانيوم نهائيا لكنها على استعداد للإجابة على الأسئلة الجديدة للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن برنامجها النووي.

وقال آصفي إن أنشطة تخصيب اليورانيوم لا تزال في بدايتها وإن طهران أعلنت موافقتها على تعليق هذه الأنشطة طوعا وليس وقفها، ومضى يقول إن استخدام التكنولوجيا النووية لأغراض سلمية "هو حقنا ولسنا نملك لا الحق ولا الرغبة بالتخلي عنه"، مشددا على أنه ليس من حق أي دولة في العالم أن تحرم إيران من هذه التكنولوجيا.

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن إيران سلمت تقريرا كاملا إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وأكد استعداد إيران للتعاون بصورة تامة، وتقديم التفاصيل الأخرى التي يعتبرها المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي ضرورية.

وفيما يتعلق بالموقف الأميركي من تطورات الأزمة النووية الإيرانية الأخيرة قال آصفي إنه ومنذ البداية, عبرت إسرائيل والولايات المتحدة عن استيائهما من الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع الأوروبيين "لأنهما تسعيان وراء أزمة لكنهما أدركتا أن هناك حلولا أخرى لحل الأزمات".

وكان المتحدث باسم البيت الأبيض سكوت ماكليلان أعلن مؤخرا أن هناك ثلاثة عوامل ينبغي على إيران احترامها وهي "توقيع وتطبيق البروتوكول الإضافي والتعاون بصورة تامة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتعليق عمليات تخصيب اليورانيوم وإعادة المعالجة نهائيا".

وكانت إيران تعهدت الشهر الماضي بتوقيع هذا البروتوكول أثناء زيارة إلى طهران قام بها وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبريطانيا، ووافقت طهران أيضا أثناء هذه الزيارة على التعاون بصورة كاملة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لكنها وافقت فقط على تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم "لفترة محددة".

المصدر : الفرنسية