كاديك يتخلى عن الانفصال ويواصل النضال سياسيا
آخر تحديث: 2003/11/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/11/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/22 هـ

كاديك يتخلى عن الانفصال ويواصل النضال سياسيا

الزبير إيدر (يمين) ومسؤولون آخرون بمؤتمر شعب كردستان (الفرنسية)
أعلن حزب المؤتمر من أجل الديمقراطية والحرية في كردستان (كاديك) الذي حل نفسه الثلاثاء, عن تخليه اليوم السبت عن أطروحة الانفصال عن تركيا مؤكدا مواصلة النضال بالطرق السياسية.

وقال حزب كاديك وريث حزب العمال الكردستاني بزعامة عبد الله أوجلان في بيان إنه أصبح يسمى "مؤتمر شعب كردستان" (كنغرا جل).

وأكد زعيم الحزب الزبير إيدر في مؤتمر صحفي بمدينة السليمانية شمال العراق أن الحزب لن يحل جناحه العسكري وأنه سيحتفظ ببعض القوات بهدف الدفاع عن النفس. وأضاف أن الصراع المسلح سينتهي إذا تم التوصل إلى حل سياسي مع السلطات التركية التي دعاها للحوار.

وجاء في بيان للحزب أن "مؤتمر شعب كردستان لا يهدف إلى التقسيم أو الانفصال بل على العكس إلى وحدة عصرية وديمقراطية تحترم وحدة الدولة".

وأضاف البيان أن المؤتمر يدعو السلطات التركية إلى التخلي عن سياستها التي فشلت وبدء الحوار مشيرا إلى أن "هذه المقاربة تستجيب للحاجات الحيوية للأكراد والدول المجاورة وأن الشعبين الكردي والتركي يؤيدان الديمقراطية."

وكانت أنقرة قد تلقت بشك وريبة إعلان حزب كاديك حل نفسه وقالت إنها لا تزال تعتبره "منظمة إرهابية".

ويطالب حزب العمال الكردستاني باستقلال الأكراد عن تركيا، وقد دخل في صراع مع سلطات أنقرة عام 1984 ذهب ضحيته حوالي 30 ألف شخص. وقد أعلن الحزب عن وقف لإطلاق النار من جانب واحد عام 1999.

المصدر : الجزيرة + وكالات