نائب رئيس جنوب أفريقيا يتوسط رئيس بوروندي (يسار) وزعيم أكبر حركة تمرد للهوتو (الفرنسية)
أعلن جاكوب زوما نائب رئيس جمهورية جنوب أفريقيا أن محادثات السلام المنعقدة منذ الأحد الماضي في بريتوريا بين حكومة بوروندي والمتمردين بشأن اتفاق تقاسم السلطة تحرز "تقدما".

وعبر زوما الذي يعمل كوسيط في جهود السلام الرامية إلى إنهاء الصراع بين الحكومة والمتمردين في بوروندي عن تفاؤله قائلا إن المباحثات تحقق نجاحا، وقد تضمنت القضايا العسكرية والسياسية.

ومن جانبه قال رئيس متمردي قوة الدفاع عن الديمقراطية بيير نكوروزيزا أنه تم التوصل إلى اتفاق مع الحكومة البوروندية بشأن الترتيبات الأمنية بما فيها تشكيل الجيش وقوات الشرطة، واصفا المحادثات بأنها إيجابية.

وأكد نكوروزيزا عن رضاه الكامل بشأن المفاوضات، مشيرا إلى أنها كانت صعبة ولكن ذلك لم يمنع من الوصول إلى تسوية ترضي جميع الأطراف.

وقد شارك رئيس جمهورية جنوب أفريقيا ثابو مبيكي في محادثات يوم الأحد بعد ظهور بعض المعوقات في المفاوضات بسبب رفض وفد من المتمردين إجراء محادثات مع آخر من الحكومة البوروندية.

وتجري المحادثات في بريتوريا بين رئيس الحكومة الانتقالية في بوروندي دوميتين ندايزي ومتمردي قوة الدفاع عن الديمقراطية أملا في إنهاء عقد من الحرب الأهلية.

وقد قتل في بوروندي أكثر من 300 ألف شخص معظمهم من المدنيين منذ بدء الحرب الأهلية عام 1993 بين الجيش الذي تسيطر عليه أقلية التوتسي وحركات المتمردين الهوتو.

المصدر : الفرنسية