البنتاغون يبيع معدات أسلحة جرثومية بالإنترنت
آخر تحديث: 2003/10/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/12 هـ

البنتاغون يبيع معدات أسلحة جرثومية بالإنترنت

دونالد رمسفيلد
اكتشف محققون برلمانيون أميركيون أن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) تبيع معدات علمية قديمة عن طريق الإنترنت تدخل في صنع أسلحة جرثومية، حسب ما جاء في تقرير ينشر اليوم الثلاثاء.

وذكرت محطة التلفزة الأميركية "ABC NEWS" أمس أن الكونغرس طلب من هيئة مستقلة مكلفة بعمليات التقييم والتحقيق في استعمال الأموال العامة وهي "جنرال أكاونتينغ أوفيس" (مكتب المحاسبة العامة) تأسيس شركة وهمية لمعرفة ما إذا كان بإمكانها شراء تجهيزات مختبرية فائضة لدى البنتاغون.

وقال التقرير إن المحققين استعملوا هويات مزورة ودخلوا على شبكة الإنترنت التابعة للبنتاغون وطلبوا معدات ضرورية لصنع أسلحة جرثومية، فلم تحاول "وزارة الدفاع أن تكتشف من يشتري تجهيزات الأسلحة الجرثومية أو التأكد من كيفية استعمال هذه المعدات".

وأشار التقرير إلى أن المحققين اكتشفوا أيضا أن أشخاصا اشتروا مؤخرا تجهيزات من البنتاغون "ثم باعوها في دول ينشط فيها الإرهابيون ومن بينها ماليزيا والفلبين ومصر".

وبالإضافة إلى ذلك، باع البنتاغون المعدات بأسعار بخسة. واكتشف المحققون أنهم بـ4100 دولار تمكنوا من الحصول على معدات مختبرية كان البنتاغون اشتراها بـ46 ألف دولار.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: