سيزر: إرسال قوات تركية للعراق لم يعد قائما
آخر تحديث: 2003/10/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/6 هـ

سيزر: إرسال قوات تركية للعراق لم يعد قائما

أحمد نجدت سيزر
أكد الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر أن ملف إرسال جنود أتراك إلى العراق لمساندة قوات الاحتلال في هذا البلد قد أقفل.

وقال سيزر في كلمة له في حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني التركي إن كل الشروط الضرورية لإرسال هذه القوات بات صعبا جدا, من دون أن يعطي أي تفاصيل أخرى.

ويعد هذا أول تصريح لمسؤول تركي يشير إلى فشل الخطط الخاصة بإرسال قوات تركية إلى العراق.

وكان البرلمان التركي أقر قبل ثلاثة أسابيع مذكرة حكومية تنص على نشر قوات تركية في العراق, لكن المشروع ظل يراوح مكانه بسبب المعارضة العراقية.

وتحدث وزير الخارجية التركي عبد الله غول الثلاثاء عما سماه سوء تصرف وتردد الولايات المتحدة إزاء الموضوع.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن الوزير قوله إن بلاده ليست في عجلة من أمرها لنشر قواتها في العراق، مضيفا أن المحادثات بشأن هذا الموضوع متواصلة مع واشنطن التي اقترحت على أنقرة انتشارا في محافظة الأنبار غرب العاصمة بغداد.

وأكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الجمعة الماضية أن واشنطن علقت محادثاتها بشأن نشر قوات تركية في العراق. لكن واشنطن أكدت في اليوم نفسه على لسان مساعد الناطق باسم وزارة الخارجية آدام أريلي أن هذه المحادثات لم تعلق.

وأضاف المتحدث أن واشنطن لم تعدل عن فكرة انتشار قوات تركية في العراق لدعم قوات الاحتلال رغم معارضة قسم كبير من أعضاء مجلس الحكم الانتقالي العراقي.

المصدر : وكالات