الشيوخ يتهم CIA بتضخيم خطر الأسلحة العراقية
آخر تحديث: 2003/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/29 هـ

الشيوخ يتهم CIA بتضخيم خطر الأسلحة العراقية

الشيوخ يتهم الاستخبارات بالمبالغة (أرشيف)
اتهم تقرير أميركي وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) بالمبالغة في تصوير خطر الأسلحة والإرهاب الذي زعمت أن نظام صدام حسين المخلوع مثله للولايات المتحدة.

وأعربت لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ في تقرير لا تزال تعكف على إعداده عن دهشتها لكمية الأدلة الظرفية والمعلومات من مصدر واحد أو تلك المثيرة للجدل التي تستخدم لكتابة وثائق استخباراتية هامة.

ويركز تحقيق الشيوخ الذي يشبه تقرير مجلس النواب الانتباه إلى مسؤولية أجهزة الاستخبارات بدلا من مسؤولي البيت الأبيض.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن مصادر جمهورية وديمقراطية بالكونغرس أن اللجنة منقسمة على نفسها بشدة بشأن القيام بتحقيق عن استخدام الرئيس بوش للمعلومات الاستخباراتية عن العراق.

وصرح السيناتور الديمقراطي جون روكفلر للصحيفة أنه يعتزم التحقيق فيما إذا كان بوش ونائبه ديك تشيني ووزير الدفاع دونالد رمسفيلد وغيره من مسؤولي الإدارة بالغوا في تصوير التهديد الذي يمثله العراق.

ولكن رئيس لجنة الاستخبارات بالشيوخ السيناتور الجمهوري بات روبرتس أكد أنه لم يقل أحد ممن تم التحقيق معهم إنه تعرض للضغط لإحداث أي تغيير في عمله بشكل يتماشى مع وجهة نظر إدارة الرئيس.

ودافع المتحدث باسم CIA بيل هارلو عن أداء وكالته بشأن العراق وقال للصحيفة إن لجنة الكونغرس لم تسمع بعد شرحا شاملا عن كيف ولماذا توصلنا إلى ذلك الاستنتاج.

وأحرج عدم عثور قوات التحالف في العراق على أدلة تثبت وجود أسلحة دمار شامل الولايات المتحدة وبريطانيا حليفتها في الحرب على العراق.

وبدأ البيت الأبيض وCIA باتهام بعضهما البعض على أنهما مصدر المعلومات الاستخباراتية الخاطئة.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قبل اللوم علنا يوم 30 يوليو/ تموز الماضي على زعمه بخطاب علني في يناير/ كانون الثاني الماضي بأن العراق سعى إلى الحصول على اليورانيوم من أفريقيا لصنع أسلحة نووية بعد أن ثبت عدم صحة ذلك الزعم.

المصدر : الصحافة الفرنسية