مقتل متظاهر في بوليفيا ومحاصرة العاصمة لاباز
آخر تحديث: 2003/10/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/17 هـ

مقتل متظاهر في بوليفيا ومحاصرة العاصمة لاباز

الأغلبية الهندية تشعل الاحتجاجات في بوليفيا (الفرنسية)

لقي متظاهر في بوليفيا مصرعه وأصيب عدة أشخاص برصاص شرطة مكافحة الشغب التي كانت تحاول تفريق جمع من المتظاهرين احتجاجا على سياسات الرئيس البوليفي غونزاليس سانشيز دي لوزادا.

وصرح مسؤولون بأن شرطة مكافحة الشغب أطلقت الغاز المسيل للدموع على مئات المحتجين خلال اشتباكات في أطراف العاصمة البوليفية لاباز. وقتل تسعة أشخاص على الأقل خلال شهر تقريبا من الاحتجاجات التي تعد أسوا أعمال عنف منذ فبراير/ شباط الماضي عندما أثارت حملة تقشف حكومية يدعمها صندوق النقد الدولي أعمال شغب ضخمة قتل فيها 32 شخصا.

وأشارت أجهزة الإعلام إلى تزايد صعوبة شراء المواد الغذائية الأساسية والمنتجات الزراعية بسبب قيام المزارعين والعمال المضربين بسد الطرق الست الرئيسية المؤدية إلى لاباز التي تقطنها 700 ألف نسمة.

وتزايدت احتجاجات الأغلبية الهندية التي تعاني من الفقر على سياسات السوق الحرة التي يتبعها دي لوزادا في الشهر الماضي وسط انكماش اقتصادي وتزايد معدلات الفقر في بوليفيا التي يبلغ عدد سكانها ثمانية ملايين نسمة.

وقلل الرئيس البوليفي من أهمية الاحتجاجات وتحدى نداءات باستقالته. والمعروف أن دي لوزادا حليف للولايات المتحدة في حربها على المخدرات ولا يحظى بشعبية على نطاق واسع بسبب إخفاقه في الحد من الفقر الذي يعاني منه ثلثا سكان بوليفيا أفقر دول أميركا الجنوبية.

المصدر : رويترز