مفاوض إسرائيلي بأوروبا لتبادل الأسرى مع حزب الله

مفاوض إسرائيلي بأوروبا لتبادل الأسرى مع حزب الله

مفاوضات تبادل الأسرى بين حزب الله وإسرائيل تدخل مرحلة جديدة (رويترز)
يتوقع أن يتوجه مفاوض إسرائيلي قريبا إلى أوروبا ويزور ألمانيا بصورة خاصة في محاولة للتوصل إلى اتفاق على تبادل المعتقلين مع حزب الله اللبناني.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن الجنرال في الاحتياط إيلان بيران كلف بهذه المهمة بعد اجتماع عقدته الحكومة الأمنية المصغرة مساء الجمعة الماضي وشارك فيه رؤساء جهاز الأمن الداخلي (شين بيت) والموساد والاستخبارات العسكرية.

وكانت إسرائيل أعلنت الجمعة عزمها على مواصلة المفاوضات مع حزب الله و"رفع القضية بمجملها إلى الحكومة بعد وضع اللمسات الأخيرة على الاتفاق" مع الحزب الذي قال إن الطرف الإسرائيلي يتلكأ في المفاوضات.

وفي هذا الصدد أكد الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله أمس الجمعة أن المفاوضات وصلت إلى مرحلة لم يبق فيها غير الاتفاق على أسماء الأسرى الفلسطينيين المتوقع أن تشملهم الصفقة قبل أن "يتلكأ الجانب الإسرائيلي"، مشيرا إلى أن الإرباك في المفاوضات موجود لدى الجانب الإسرائيلي فقط ولدى رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون وحكومته.

وأشار إلى أنه تم الاتفاق على شمول الصفقة لأسرى لبنانيين وسوريين وأردنيين وأيضا عدد الأسرى والمعايير التي ستعتمد لدى اختيار الأسرى الفلسطينيين المتوقع أن تشملهم الصفقة، ولم يتبق غير الاتفاق على الأسماء.

وأوضح نصر الله "وبقيت نقطة واحدة فقط وهي تحديد الأسماء، عندما وصلنا إلى هذه النقطة وجدنا أن الإسرائيلي يتلكأ". وقال إن "هذا لا يعني أن المفاوضات توقفت.. إنما مرت بمرحلة من التريث.. اليوم سمعنا أنهم سيواصلون.. من المفترض أن ننهي المرحلة الأخيرة التي تتعلق بالأسماء في موضوع التبادل".

وتجرى الاتصالات بين حزب الله وإسرائيل بوساطة ألمانية قامت بفضلها تل أبيب نهاية أغسطس/ آب الماضي بتسليم حزب الله رفات اثنين من مقاوميه مما أعطى أول إشارة إلى تقدم ملموس منذ سنوات لعملية تبادل محتملة للمعتقلين.

المصدر : الفرنسية