فريق إنقاذ يساعد مواطنين في موزمبيق بعدما حاصرتهم مياه الفيضانات (أرشيف)

لقي ما لا يقل عن سبعة أشخاص مصرعهم وشرد 20 ألفا آخرون في فيضانات اجتاحت وسط وشمال موزمبيق خلال الأسبوع الماضي. وأوضحت إدارة الكوارث الحكومية أن التماسيح قتلت شخصين في حين قضى الآخرون غرقا أثناء محاولتهم النجاة من المياه الجارفة.

وأشارت مصادر حكومية إلى أن المياه غطت بلدات بأكملها في حين تسببت العواصف المصاحبة للأمطار في تدمير محطة للسكك الحديدية وخطوط الكهرباء إضافة إلى تعطيل طرق المواصلات في الإقليمين.

وأوضح حاكم إقليم نامبولا أن حكومة موزمبيق وضعت خططا لتوزيع ما قيمته 400 ألف دولار من المعونات الغذائية على المناطق المنكوبة. وتجدر الإشارة إلى أن فيضانات مدمرة اجتاحت موزمبيق الواقعة جنوبي القارة الأفريقية عام 2000، وخلفت ورائها ما لا يقل عن 700 قتيل ومئات الآلاف من المشردين.

المصدر : رويترز