طائرة من طراز بوينغ 727 تابعة للخطوط الجوية الأفغانية (أرشيف)

نفت الحكومة الأفغانية ما تردد عن تعرض طائرة حجاج أثناء رحلتها من مدينة هرات إلى المملكة العربية السعودية لمحاولة اختطاف.

وقال وزير السياحة والطيران المدني ميروايز صادق إن مقاتلة أميركية تعقبت الطائرة وأجبرتها على الهبوط في الإمارات للاشتباه بوجود خاطفين على متنها. واتضح بعد ذلك أن المعلومات كانت مجرد شكوك لا أساس لها من الصحة.

وكان مسؤول في وزارة الداخلية الأفغانية قد أكد في وقت سابق وجود محاولة لاختطاف الطائرة، وأنها اضطرت للهبوط في الإمارات. لكن مسؤول إماراتي كبير طلب عدم ذكر اسمه نفى ذلك، وقال "ليس هناك ما يشير إلى حدوث أي محاولة اختطاف".

وأوضح المسؤول أنه طلب من طائرتين أفغانيتين الهبوط بقاعدة عسكرية في الإمارات بعد أن ترددت أنباء عن محاولة اختطاف لكن لم يظهر ما يؤكد ذلك بعد تفتيشهما بالكامل وتحري الأمر. ومن المتوقع أن تستأنف الطائرتان بعد ساعتين رحلتيهما إلى مدينة جدة السعودية.

المصدر : وكالات