أحكام بإعدام 26 شخصا أدينوا باغتيال كابيلا
آخر تحديث: 2003/1/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/5 هـ

أحكام بإعدام 26 شخصا أدينوا باغتيال كابيلا

لوران كابيلا
أصدرت محكمة عسكرية في جمهورية الكونغو الديمقراطية أحكاما بالإعدام على 26 شخصا بعدما أدانتهم بالتآمر لاغتيال رئيس الجمهورية السابق لوران كابيلا قبل نحو عامين.

ومن بين من حكم عليهم بالإعدام العقيد إيدي كابيند الذي كان من المساعدين المقربين للرئيس السابق كابيلا, وأدين بتدبير مؤامرة الانقلاب الفاشلة. وقال محاموه إنه سيطلب العفو من الرئيس جوزيف كابيلا نجل الرئيس السابق وخليفته.

وقد برأت المحكمة المؤلفة من خمسة قضاة 45 شخصا آخرين اعتقلوا على ذمة القضية, وأمرت بإطلاق سراحهم على الفور. وكان المدعي العام طلب عقوبة الإعدام بحق 115 متهما من مدنيين وعسكريين. يشار إلى أن المحاكمة التي بدأت في مارس/ آذار من العام الماضي شملت 135 متهما من الجنود والمدنيين.

ويعتبر جوزيف كابيلا صاحب القرار الآن فيما يخص تنفيذ أحكام الإعدام، إذ لا يسمح القانون باستئناف أحكام المحكمة, ومن غير الواضح متى سيتم تنفيذ الحكم. ويقضي القانون بتنفيذ أحكام الإعدام خلال 48 ساعة من صدورها ما لم يقرر الرئيس غير ذلك.

إيدي كابيند لدى مثوله أمام المحكمة (أرشيف)
ويعتقد أن كابيلا قتل بعد أن أطلق أحد حراسه الشخصيين النار عليه يوم 16 يناير/ كانون الثاني 2001 داخل مكتبه، وقد قتل الحارس بعد مضي وقت قصير على قتله الرئيس. غير أن تحقيقا رسميا خلص إلى أن الجريمة كانت في إطار مخطط دولي للإطاحة بالحكومة.

وقد شكت منظمات لحقوق الإنسان من أن الكثيرين من الذين يحاكمون لا علاقة لهم بالقضية. وذكرت منظمات حقوق الإنسان أن بعض المتهمين عذبوا أثناء فترة احتجازهم التي امتدت لأكثر من عام.

المصدر : وكالات