اضطرت طائرة تتبع لشركة لوفتهانزا الألمانية إلى الهبوط في شيكاغو بعدما تلقت تهديدا بوجود قنبلة على متنها.

وكانت الطائرة قد قطعت تسع ساعات ونصف الساعة من الطيران منذ إقلاعها أمس السبت من فرانكفورت في طريقها إلى مكسيكو سيتي وعلى متنها 392 راكبا, عندما تلقت التهديد واضطرت للهبوط في شيكاغو.

ورفضت المتحدثة باسم لوفتهانزا تحديد الجهة التي استقبلت المكالمة الهاتفية، مشيرة إلى الرغبة في حماية التحقيقات. ولكنها أكدت أنه بعد ساعات من التفتيش لم يتم العثور على شيء, وأضافت "لا نعلم أي شيء عن الشخص الذي وجه التهديد.. تحقق السلطات الأميركية الآن في الأمر".

وأمضى الركاب وطاقم الطائرة المؤلف من 19 فردا ليلتهم الماضية في فندق. ومن المتوقع أن تستأنف الطائرة رحلتها إلى مكسيكو سيتي في وقت لاحق.

المصدر : رويترز