أميركا تتعهد بعدم شن هجمات على الأراضي الباكستانية
آخر تحديث: 2003/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/2 هـ

أميركا تتعهد بعدم شن هجمات على الأراضي الباكستانية

تعهدت الولايات المتحدة بعدم شن هجمات جديدة داخل الأراضي الباكستانية انطلاقا من الأراضي الأفغانية تعقبا لأفراد تنظيم القاعدة.

وذكر مراسل الجزيرة في باكستان أن وزير الخارجية الأميركي كولن باول تعهد للرئيس الباكستاني برويز مشرف أثناء اتصال هاتفي جرى بينهما أمس, بعدم تكرار ما حدث الأسبوع الماضي عندما اشتبكت قواتهما على الحدود الأفغانية.

وقال وزير الخارجية الباكستاني خورشيد محمود قصوري إن مشرف وباول اتفقا على أن هذا الاشتباك ربما يكون ناجما عن "سوء فهم".

وكانت حدة التوتر قد تصاعدت بين البلدين عندما اشتبك رجل يرتدي زي حرس الحدود الباكستاني مع قوات أميركية عند الحدود الباكستانية الأفغانية مطلع الأسبوع الماضي, ثم أسقطت طائرة أميركية قنبلة على معهد ديني مهجور في الأراضي الباكستانية.

وكان مسؤولون عسكريون أميركيون في أفغانستان قد ذكروا أنهم يحتفظون بحق مطاردة الأعضاء الهاربين من تنظيم القاعدة وحركة طالبان الأفغانية عبر الحدود في باكستان.

غير أن وزير الخارجية الباكستاني كرر في بيان أصدره اليوم أن العمليات العسكرية في بلاده لن تقوم بها إلا القوات الباكستانية رغم المزاعم العسكرية الأميركية التي تفيد بعكس ذلك.

كما نظم آلاف الباكستانيين أول أمس الجمعة مظاهرات حاشدة تنديدا بالوجود العسكري الأميركي في المنطقة واحتمال شن حرب على العراق, وطالبوا بوقف تعقب الولايات المتحدة لفلول طالبان وتنظيم القاعدة الموجودين في الأراضي الباكستانية.

ولكن خورشيد جدد تأكيده مساندة باكستان للائتلاف العالمي ضد الإرهاب, واصفا دور بلاده ومساهمتها بالمهم وأنه محل تقدير كبير.

المصدر : الجزيرة + رويترز