رئيس حكومة الوحدة الوطنية بساحل العاج يصل السنغال
آخر تحديث: 2003/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/29 هـ

رئيس حكومة الوحدة الوطنية بساحل العاج يصل السنغال

سيدو ديارا (يمين) مع لوران غباغبو بعد توقيع اتفاق باريس (أرشيف)
يصل رئيس وزراء ساحل العاج المعين سيدو ديارا وعدد من عناصر التمرد الذين شاركوا في مباحثات ماركوسي في فرنسا إلى العاصمة السنغالية دكار حيث ستعقد هناك اليوم قمة المجموعة الاقتصادية لدول غربي أفريقيا.

وقال مصدر مقرب من الرئاسة إن سيدو ومرافقيه سيقابلون في دكار الرئيس السنغالي عبد الله واد إضافة إلى عدد كبير من رؤساء الدول الأفريقية الذين وصلوا إلى هناك من أجل المشاركة في أعمال قمة الاتحاد الاقتصادي والنقدي لغرب أفريقيا المؤلف من ثماني دول ثم قمة المجموعة الاقتصادية لدول أفريقيا الغربية التي تضم 15 دولة.

ومن بين الرؤساء الذين سيحضرون القمة رئيس توغو غناسينغبي أياديما الذي عينته المجموعة الاقتصادية في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي كمنسق لوساطة لم تنجح بإعادة إحلال السلام في ساحل العاج.

وبحسب وزارة الخارجية الفرنسية، فإن ديارا سيصل إلى أبيدجان اليوم لتشكيل حكومة وحدة وطنية. ونص الاتفاق، الذي تم التوصل إليه في ماركوسي بجنوب باريس من هذا الشهر بين الأطراف المتنازعة في ساحل العاج، على تشكيل حكومة مصالحة برئاسة رئيس وزراء يتم تعيينه بالتوافق مع مشاركة المعارضة والمتمردين.

غير أن الأحزاب العاجية التي تتمتع بالغالبية في البرلمان رفضت تولي المتمردين حقيبتي الدفاع والداخلية. وكان توزيع هاتين الحقيبتين وراء تأجيج الوضع في أبيدجان حيث سار أنصار الرئيس لوران غباغبو في تظاهرات عنيفة مناهضة للفرنسيين.

وعلى الرغم من أن الهدوء عاد يوم أمس الخميس إلى العاصمة الاقتصادية لساحل العاج إلا أن الغموض والترقب هما سيدا الموقف بانتظار قرار الرئيس غباغبو المتعلق بتطبيق اتفاقيات ماركوسي.

المصدر : وكالات