ريتشارد غيبهارت مع الرئيس جورج بوش
يستعد الزعيم الديمقراطي بمجلس النواب الأميركي ريتشارد غيبهارت الذي فشل في محاولة الفوز بترشيح الحزب في انتخابات الرئاسة عام 1988, للإعلان خلال الأيام القليلة القادمة عن خططه لخوض سباق الرئاسة مرة أخرى عام 2004.

وقال أحد مستشاري غيبهارت إن الزعيم الديمقراطي سيشكل لجنة استكشافية لجمع الأموال لخوض سباق الرئاسة, مضيفا أن القرار اتخذ وسيعلن خلال الأيام القادمة.

وسيصبح غيبهارت -الذي تنحى عن زعامة الديمقراطيين في مجلس النواب عندما خسر الحزب مقاعد في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي- رابع ديمقراطي ينضم إلى سباق الرئاسة ضد الرئيس الجمهوري جورج بوش.

وأعلن عضو مجلس الشيوخ السيناتور جون إدواردز الذي يمثل ولاية نورث كارولينا ترشيح نفسه أمس، كما انضم إلى السباق كل من السيناتور جون كيري الذي يمثل ولاية ماساتشوستس وهاوارد دين حاكم ولاية فيرمونت.

ومن المتوقع أن ينضم إلى سباق الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي السيناتور اليهودي جوزيف ليبرمان, وناشط الحقوق المدنية آل شاربتون في وقت لاحق من الشهر الحالي. كما يفكر زعيم الديمقراطيين بمجلس الشيوخ توم داتشل وعدد آخر من أعضاء الكونغرس في خوض سباق انتخابات الرئاسة.

وكان باب الترشيح عن الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة قد فتح على مصراعيه الشهر الماضي, بعد قرار آل غور نائب الرئيس السابق عدم ترشيح نفسه لخوض انتخابات 2004, عندما خسر انتخابات عام 2000 بفارق ضئيل لصالح الرئيس الحالي الجمهوري جورج بوش.

المصدر : وكالات