الجيش الباكستاني يسقط طائرة تجسس هندية بلا طيار
آخر تحديث: 2003/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/26 هـ

الجيش الباكستاني يسقط طائرة تجسس هندية بلا طيار

أعلن الجيش الباكستاني اليوم الثلاثاء أنه أسقط طائرة تجسس هندية من دون طيار دخلت الأجواء الباكستانية في منطقة كشمير المتنازع عليها.

وذكر بيان صدر عن الجيش الباكستاني أن طائرتين هنديتين موجهتين عن بعد عبرتا خط الهدنة الفاصل في كشمير بين البلدين في الساعات الثماني والأربعين الأخيرة. وأضاف البيان أن القوات الباكستانية اتخذت إجراءات مناسبة أجبرتهما على التخلي عن مهمتهما التجسسية وشوهدت إحدى الطائرتين المتسللتين تسقط مشتعلة.

وذكر البيان الباكستاني أن إسلام آباد رصدت أكثر من 200 واقعة انتهاك مماثلة من جانب الهند عام 2002. وتستخدم كل من الهند وباكستان هذا النوع من الطائرات للتجسس على بعضهما عبر الخط الفاصل بينهما.

يشار إلى أن باكستان والهند خاضتا ثلاث حروب في غضون نصف قرن تقريبا، اثنتان منهما بسبب نزاعهما على كشمير.

مناشدة إيرانية

كمال خرازي
من جهة أخرى قال وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي إن طهران ترى أن حل قضية كشمير لن يتم إلا عبر إجراء محادثات مباشرة بين باكستان والهند.

وأكد خرازي في ختام زيارة استمرت أربعة أيام للهند كان فيها ضمن الوفد المصاحب للرئيس الإيراني محمد خاتمي أنه يجب وضع مخاوف الكشميريين في الاعتبار في مثل هذه المحادثات.

وأوضح الوزير الإيراني أنه يوجد قرار صدر عن الأمم المتحدة عام 1947 بشأن كشمير يعطي حق تقرير المصير للكشميريين، لكن إيران ترى أن حل القضية يعتمد أساسا على محادثات تجرى بين البلدين.

وكانت جماعة المجاهدين الكشميرية المسلحة قد اتهمت الرئيس الإيراني بالإساءة لمشاعر المسلمين الكشميريين بحضوره عرضا نظمته الهند لقواتها العسكرية بمناسبة احتفالها بذكرى قيام الجمهورية. وقالت الجماعة إن مشاركة خاتمي تسيء لمنزلة إيران ومشاعر مسلمي كشمير.

وأضاف البيان "يعد مسلمو كشمير إيران صديقة لكن حضور خاتمي لاستعراض الأسلحة يعكس سياسة مريبة، إنه يدرك تماما سياسات نيودلهي المناهضة للمسلمين ولكنه اختار الجلوس معهم".

المصدر : وكالات