أحمد الطيبي - عزمي بشارة
يخوض عرب 48 الانتخابات العامة التي تجرى في إسرائيل يوم الثلاثاء المقبل من خلال خمس قوائم.

لكن الصوت العربي في هذه الانتخابات يبدو غير موحد، فبينما يطالب البعض بضرورة المشاركة الفاعلة في الانتخابات من أجل توفير الحماية للوجود العربي في إسرائيل، يدعو آخرون إلى مقاطعتها كخيار أفضل. ويبلغ عدد عرب 48 الذين يحق لهم التصويت في الانتخابات نحو 600 ألف نسمة.

وأعرب رئيس القائمة العربية الموحدة عبد الملك الدهامشة عن تفاؤله من المشاركة في هذه الانتخابات، مشيرا إلى أن الوسط العربي سيخرج للمشاركة أكثر من أي وقت مضى لتأكده من أن الوصول إلى الكنيست والنضال القانوني هما من أبرز الوسائل لمواجهة التمييز الذي يشعرون به.

وقال الدهامشة في تصريحات للجزيرة إنه لا توجد فائدة من الامتناع عن المشاركة في الانتخابات، مشيرا إلى أن اليمين المتطرف في إسرائيل هو الذي يرغب في عزلة العرب.

وكانت المحكمة العليا في إسرائيل سمحت في وقت سابق من الشهر الحالي للنائبين العربيين في الكنيست أحمد الطيبي وعزمي بشارة بالترشح للانتخابات التشريعية المقبلة، وألغت بذلك قرارا مخالفا كانت اللجنة المركزية للانتخابات اتخذته سابقا.

المصدر : الجزيرة