الشرطة البريطانية تعتقل مشتبها بتمويله هجوم الريسين
آخر تحديث: 2003/1/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/19 هـ

الشرطة البريطانية تعتقل مشتبها بتمويله هجوم الريسين

رجلا أمن بريطانيان خارج مسجد فينسبوري بارك في لندن أول أمس
كشفت صحيفة تايمز البريطانية أن الشرطة التي أوقفت سبعة أشخاص أثناء دهمها مسجدا في لندن تشتبه في أن يكون أحد المعتقلين -وهو جزائري لم تكشف اسمه- قام بتمويل هجوم بمادة الريسين السامة كشفت خيوطه قبل أسبوعين.

وتقول الصحيفة إن الشرطة تعتبر أن المتهم الذي جاء إلى بريطانيا طالبا للجوء طرفا مهما في عملية العثور على آثار مادة الريسين في مختبر صغير بشقة شمالي لندن.

وبحسب الصحيفة يرى المحققون أن المتهم كان يجند أشخاصا يترددون على مسجد فينسبوري بارك لقاء حصولهم على إعانات اجتماعية، كما يشتبه بأنه زود هؤلاء بأوراق ثبوتية مزورة وهواتف جوالة.

وقد عثر في المسجد الذي يلقي فيه أبو حمزة المصري خطبا معادية للغرب على مسدس لحقن مواد تحت البشرة وقارورة من الغاز المشل. وتشير الصحيفة إلى أن أبو حمزة المصري وأنصاره مهددون بفقدان السيطرة على المسجد تطبيقا لخطة تشارك فيها الشرطة ومسلمون معتدلون.

وقد يوضع المسجد مجددا تحت سلطة إداريين مسلمين معتدلين أبعدوا عن إدارته منذ تحوله إلى معقل من أسمتهم الصحيفة بمتشددين إسلاميين في نهاية التسعينيات. كما أن أبو حمزة قد يتعرض إلى الإقصاء من المسجد من قبل هيئة في وزارة الداخلية تأخذ عليه خطبه "السياسية والمتطرفة المخالفة" للقوانين التي تنظم نشاطات المساجد.

المصدر : الفرنسية