انتقادات في أستراليا لفشل الحكومة بالتصدي للحرائق
آخر تحديث: 2003/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/18 هـ

انتقادات في أستراليا لفشل الحكومة بالتصدي للحرائق

صورة للحرائق التي التهمت جزءا من العاصمة

وجه سكان كانبيرا انتقادات شديدة للسلطات الأسترالية اليوم لعدم استعدادها بالشكل الكافي لمواجهة موجة حرائق اجتاحت البلاد مطلع هذا الأسبوع وتسببت في مقتل أربعة أشخاص وتدمير 402 منزل في العاصمة الأسترالية، إلا أنه ومع السيطرة على النيران نفت السلطات الاتهامات القائلة بأنها لم تكن مستعدة للدفاع عن 300 ألف نسمة -هم سكان المدينة- من حرائق الغابات التي لا تزال مندلعة قرب العاصمة منذ نحو أسبوع.

ويغطي الدخان الكثيف المدينة في حين يبحث رجال الإطفاء داخل أنقاض مئات المنازل التي دمرتها أسوأ كارثة حرائق تشهدها كانبيرا. ويرى السكان المحليون الذين كافحوا الحرائق مع مجموعة من الجيران لمدة 12 ساعة في حي لم يصل إليه رجال الإطفاء أنه كان من المفروض أن يتلقى السكان تحذيرا من المخاطر التي تمثلها الحرائق المندلعة جنوب المدينة منذ نحو أسبوع.

وامتد الرماد الناجم عن الحرائق إلى مباني البرلمان والسفارات وسط المدينة حيث يعيش مئات الدبلوماسيين الأجانب. كما أصيب نحو 300 شخص ثلاثة منهم أصيبوا بحروق خطيرة ونقلوا إلى سيدني شمالا. ونقل آلاف الأشخاص إلى مراكز الإيواء بعدما تقطعت بهم السبل. كما تسببت الحرائق في انقطاع الكهرباء عن مئات الدور السكنية بعدما التهمت النيران خطوط الكهرباء في الضواحي الغربية.

من جهة أخرى قال عاملون في مجال التأمين اليوم إن الخسائر الناجمة عن الحرائق تقدر بنحو مائة مليون دولار أسترالي (59 مليون دولار) وحذروا من تزايد حجم الخسائر. وتتجاوز هذه الخسارة ما تكبدته أستراليا نتيجة الحرائق التي اجتاحت البلاد في ديسمبر/ كانون الأول 2001 والتي قدرت بنحو 70 مليون دولار أسترالي.

المصدر : وكالات