فرنسا تدين هجوما حكوميا على متمردي ساحل العاج
آخر تحديث: 2003/1/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/28 هـ

فرنسا تدين هجوما حكوميا على متمردي ساحل العاج

سكان يفرون من مناطق القتال غربي ساحل العاج (أرشيف)

أكد مصدر عسكري فرنسي أن أحد عشر مدنيا في ساحل العاج قتلوا الثلاثاء وجرح آخرون في قصف حكومي بمروحية على منطقة للمتمردين وخصوصا شمال خط وقف إطلاق النار.

وأوضح المصدر أن القصف جرى من مروحية من طراز "إم آي 24" السوفياتية الصنع على قرية ميناكرو التي يقطنها صيادو سمك على بحيرة كوسو التي تبعد ما بين 40 و50 كلم شمال خط وقف إطلاق النار غرب بواكيه.

ووصف المصدر هذا الهجوم بأنه غير مقبول وستكون له نتائج سلبية. وأشار إلى أن عسكريين فرنسيين أُرسلوا إلى موقع سوق السمك الذي استهدفه القصف عثروا على عبوات فارغة للقذائف.

وكان المتمردون شنوا في وقت سابق هجوما جديدا في غرب البلاد قرب الحدود مع جمهورية ليبيريا. وذكر شهود أن بعض المقاتلين في صفوف المتمردين عبروا فعلا من ليبيريا.

ويمثل الهجوم الجديد توسعا في جبهات القتال التي أصبحت تبعد نحو 200 كلم عن ميناء سان بيدرو الذي يتم عبره نقل نصف إنتاج البلاد من الكاكاو.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: