افتتاح محادثات سلام ساحل العاج في باريس
آخر تحديث: 2003/1/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/13 هـ

افتتاح محادثات سلام ساحل العاج في باريس

وزير الخارجية الفرنسي يلتقي أحد زعماء المتمردين في مدنية بواكيه (أرشيف)
افتتح وزير الخارجية الفرنسي دومينيك دو فيلبان في باريس اليوم محادثات السلام بين حكومة ساحل العاج، وممثلين عن حركات التمرد الثلاث التي تخوض صراعا مسلحا ضد حكومة الرئيس لوران غباغبو.

وطالب الوزير الفرنسي جميع الأطراف بتحمل المسؤولية، وبذل أقصى جهد للتوصل لاتفاق لإنهاء الحرب الدائرة منذ أربعة شهور. وبعد مراسم الافتتاح توجهت الوفود إلى منطقة غابات ليناماركوسي المعزولة التي تبعد مسافة نحو 30 كلم جنوبي العاصمة باريس، حيث تبدأ جلسات مفاوضات مغلقة.

ويضم وفد ساحل العاج رئيس الوزراء السابق الحسن وتارا ورئيس الوزراء الحالي باسكال آفي. ويطالب المتمردون غباغبو بالتخلي عن السلطة والدعوة إلى انتخابات مبكرة، إلا أن الرئيس العاجي بادر قبيل بدء المحادثات لتأكيد اعتزامه البقاء في منصبه إلى حين موعد إجراء الانتخابات المقررة 2005.

وتأتي المحادثات بعد يومين فقط من انضمام فصيلين متمردين إلى اتفاق وقف للنار وقعته الحكومة في وقت سابق مع حركة التمرد الرئيسية.

ونص الاتفاق على مشاركة كل من الحركة الوطنية لساحل العاج والحركة الشعبية في الغرب الكبير والحركة من أجل العدالة والسلام، في محادثات فرنسا لتسوية الأزمة وبحث وقف شامل لإطلاق النار.

المصدر : الجزيرة + وكالات