أوتو شيلي
أعلن وزير الداخلية الألماني أوتو شيلي اليوم الأربعاء حظر أنشطة حزب التحرير الإسلامي في ألمانيا متهما إياه بأنه يناهض "التوافق والتفاهم بين الشعوب".

وقال شيلي في لقاء مع التلفزيون الألماني
(ARD) إن هذا الحزب لفت الانتباه إليه بعد اجتماع له نظم في الجامعة التقنية في العاصمة الألمانية برلين حيث استخدم أعضاؤه "عبارات معادية للسامية" ضد إسرائيل.

وأضاف "يجب أن تكون الأمور واضحة.. إن هذا النوع من المنظمات ليس له أي عمل في ألمانيا.. إنها تتعارض مع دستورنا وسنقوم بكل ما في وسعنا لكي لا تتمكن من إشاعة الاضطراب في بلدنا".

وأشار وزير الداخلية الألماني إلى أن قوات الشرطة شنت الليلة الماضية حملة دهم على مبان لها صلة بحزب التحرير. ويأتي حظر الحزب وفق قوانين صارمة جديدة صدرت في ألمانيا عقب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 في الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات