نافذة الشقة التي عثر فيها على مادة الريسين السامة
مثل أربعة أشخاص من دول شمال أفريقيا وجهت إليهم اتهامات بموجب قانوني الإرهاب والأسلحة الكيماوية أمام محكمة في بريطانيا بعد العثور على مادة الريسين السامة في شقتهم بلندن الأسبوع الماضي.

ورفضت المحكمة الإفراج بكفالة عن مصطفى طالب (33 عاما) والشقيقين مولود (18 عاما)وسمير فداج (26 سنة) ومتهم رابع من الأحداث لم يكشف عن اسمه. وأمر قاضي المحكمة بإحالة ملف القضية إلى محكمة أخرى للنظر فيها اعتبارا من الجمعة المقبل.

وكان ثلاثة رجال آخرين اعتقلوا الأسبوع الماضي بمقتضى ما يسمى قانون الإرهاب في إطار التحقيقات المتعلقة بالقضية، ووجهت إلى أحدهم تهمة التزوير واحتجز الثاني بتهم تتعلق بالمخدرات في حين سلم الثالث إلى سلطات الهجرة.

كما أكد متحدث باسم الشرطة البريطانية اعتقال ستة أشخاص آخرين للاشتباه في علاقتهم بقضية مادة الريسين السامة. وقال المتحدث إن المعتقلين هم خمسة رجال وامرأة تم اعتقالهم في مدينة بورن موث الساحلية مساء أمس.

وتستخرج مادة الريسين -وهي من أشد أنواع السموم الطبيعية فتكا- من بذور نبات الخروع الذي يزرع لاستخراج الزيت منه.

المصدر : وكالات