الشرطة الفرنسية تفتش حاويات الأمتعة التابعة للخطوط الجوية الفرنسية (أرشيف)
أعلن الادعاء الفرنسي أن جنديا سابقا اعترف بأنه حاك مؤامرة لأحد موظفي الأمتعة من أصل جزائري اعتقل في مطار شارل ديغول في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بزعم وجود متفجرات داخل سيارته.

وقال المدعي إيف بو إن الجندي مارسيل لوئير أقر بأنه شارك في مؤامرة مع العاملين في المطار لاعتقال حمال الأمتعة.

وكان عبد الرزاق بالصغير (27 عاما) اعتقل نهاية الشهر الماضي في واقعة زادت من مخاوف الهجمات الإرهابية بعد أن عثرت الشرطة على مسدسات ومتفجرات في سيارته التي كانت متوقفة في مطار شارل ديغول شمالي باريس.

ونفى بالصغير التهم الموجهة إليه قائلا إنه لا توجد له سوابق إجرامية وليس هناك صلة بينه وبين الحركات الإسلامية وإنه سقط ضحية مؤامرة من أسرة زوجته انتقاما لمقتلها خلال حريق اندلع بالمنزل العام الماضي.

المصدر : وكالات