جندي بوروندي يقف بجوار منزل مدمر جراء المعارك مع المتمردين (أرشيف)
هاجم مسلحون يعتقد أنهم من متمردي الهوتو مصنعا للبن قرب مدينة جيتيغا وسط البلاد ونهبوا محتوياته قبل أن يشعلوا فيه النار ويقتلوا شخصين من سكان المنازل القريبة من المصنع.

وقال مسؤول حكومي إن نحو 400 من عناصر قوات الدفاع عن الديمقراطية أحد أكبر جماعتين متمردتين للهوتو في بوروندي قد شاركوا في الهجوم.

وأوضح شاهد عيان أن الهجوم وقع في وقت مبكر من صباح اليوم عن طريق جماعتين من المتمردين، اقتحمت إحداهما المصنع بينما هاجمت الأخرى المنازل القريبة منه. وأشار إلى أن المتمردين كانوا يطلبون أموالا من السكان، وقتلوا بالرصاص شخصين رفضا الاستجابة لطلبهم.

وتشهد بوروندي حربا أهلية منذ عشر سنوات بين حكومة العسكر -التي تسيطر عليها قبيلة التوتسي- والمتمردين الهوتو، عقب اغتيال التوتسي أول رئيس منتخب من قبيلة الهوتو عام 1993. وقد راح ضحية هذه الحرب أكثر من مائتي ألف شخص.

المصدر : أسوشيتد برس