كرزاي ينجو من محاولة لاغتياله وإصابة حاكم قندهار
آخر تحديث: 2002/9/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/28 هـ

كرزاي ينجو من محاولة لاغتياله وإصابة حاكم قندهار

رجال الإسعاف ينقلون صبيا أصيب في الانفجار

أكدت وزارة الخارجية الأفغانية نجاة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي من محاولة لاغتياله أثناء زيارته لمدينة قندهار شرقي أفغانستان اليوم. وأضافت المصادر أن عددا من حراسه أصيبوا في الحادث.

حامد كرزاي
وقال مراسل الجزيرة في كابل إن حاكم قندهار أصيب في الحادث أيضا الذي أصابت فيه ثلاث رصاصات سيارة الرئيس كرزاي.

من ناحية أخرى صرح المتحدث باسم الخارجية الأفغانية أن 30 شخصا قتلوا وأصيب 50 آخرون في الانفجار الذي هز العاصمة كابل اليوم. وكان مسؤول في وزارة الداخلية قد أعلن أن الانفجار نجم عن سيارة مفخخة كانت متوقفة قرب مبنى وزارة الثقافة والإعلام.

وأفادت الأنباء أن السيارة انفجرت في مكان يقع بين الوزارة وفندق سبينزار, وتناثرت أشلاء وجثث الضحايا على الأرض في موقع الحادث بالحي التجاري المزدحم عادة بوسط كابل.

وقد ألقى مسؤول كبير بالشرطة الأفغانية باللوم على تنظيم القاعدة وأنصار حركة طالبان وزعيم الحزب الإسلامي رئيس الوزراء الأسبق قلب الدين حكمتيار بتدبير الانفجار الذي يعد الأضخم من نوعه منذ تولي حكومة حامد كرزاي السلطة في كابل.

وتضم منطقة وسط كابل حيث وقع الانفجار العديد من الوزارات الأفغانية. وقال الناطق باسم القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) إنه تم إرسال دورية من إيساف إلى مكان الحادث. وطوقت الشرطة المنطقة التي تناثرت فيها شظايا الزجاج.

وتم تعزيز الإجراءات الأمنية منذ أمس الأربعاء في العاصمة الأفغانية ولا سيما حول السفارتين الأميركية والألمانية, إثر تلقي معلومات تفيد عن تهديدات محددة بأنهما قد تتعرضان لهجمات.

المصدر : الجزيرة + وكالات