صورة بالقمر الصناعي لإعصار إيزيدور الذي ضرب كوبا والمكسيك الأسبوع الماضي
أعلنت الأقاليم الشرقية في كوبا حالة التأهب لمواجهة إعصار ليلى القوي الذي ضرب شمالي جزر الكاريبي وتسبب في أمطار غزيرة في كل من جامايكا وأجزاء من هاييتي.

فقد ذكرت إدارة الأحوال الجوية الوطنية في كوبا أن سرعة الإعصار الذي من المتوقع أن يضرب شرقي البلاد في الساعات القادمة بلغت نحو 140 كلم في الساعة.

يأتي ذلك بعد نحو أسبوع من اجتياح إعصار إيزيدور وما صاحبه من الأمطار الغزيرة غربي كوبا, حيث نقل 292 ألف شخص إلى مناطق آمنة قبل هبوب الإعصار إضافة إلى مئات السياح من سواحل الخلجان والشواطئ القريبة.

ودفع الإعصار نفسه السلطات في المكسيك يوم الأحد الماضي إلى إجلاء أكثر من 15 ألفا من سكان قرى الصيد الساحلية.

وكانت مصلحة الأرصاد الجوية في ولاية ميامي الأميركية قد قالت يوم الخميس الماضي إن إيزيدور اقترب من سواحل لويزيانا ومسيسيبي, فيما أمرت السلطات بإجلاء السكان من بعض المناطق. وبدأت الاستعدادات لتجنب حصول فيضانات جراء الأمطار الموسمية التي ستحملها العاصفة.

المصدر : وكالات