مصرع 14 مهاجرا غرقا قرب ساحل صقلية
آخر تحديث: 2002/9/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/9 هـ

مصرع 14 مهاجرا غرقا قرب ساحل صقلية

سفينة تحمل مهاجرين غير قانونيين
إلى شواطئ جزيرة صقلية (أرشيف)

قال مسؤولون في خفر السواحل الإيطالية إن 14 شخصا على الأقل لقوا حتفهم اليوم الأحد غرقا عندما انقلب قارب كان يقل مهاجرين من ليبيريا قبالة الساحل الجنوبي لجزيرة صقلية.

وأعلنت الشرطة أنها أنقذت 92 شخصا وانتشلت جثث 14 آخرين بينهم أربع نساء وفتاة. وقالت إنه ربما يكون هناك مزيد من الجثث داخل الحطام، ولكن الغواصين اضطروا لوقف أعمال البحث بسبب الأمواج العاتية وانعدام مدى الرؤية.

وقال متحدث باسم خفر السواحل "سنحاول النزول إلى هناك في وقت لاحق ولكن ذلك سيعتمد على الطقس"، مضيفا أن المحاولات ستستمر الاثنين لنشل الحطام وسحبه إلى الشاطئ.

ونقل حوالي 12 شخصا من الناجين إلى المستشفى لتلقي العلاج في حين نقل الباقون إلى مركز استقبال المهاجرين غير القانونيين في أغريغينتو. وقال قائد شرطة خفر السواحل الإيطالية في مؤتمر صحفي إن "من المبكر معرفة ما حدث أو عدد الركاب الذين كانوا على متن القارب". وتضاربت روايات الناجين من الحادث حول عدد الركاب، لكن التقديرات تشير إلى أن العدد يتراوح بين 120 و150 مسافرا بينهم أطفال.

وغرق القارب الذي يبلغ طوله عشرة أمتار في المياه الضحلة على بعد نحو 200 متر قبالة الشاطئ. وقال الناجون إنه عندما كانت المياه هادئة نسبيا انتظر القبطان أن تمر العاصفة قبل التقدم نحو الشاطئ. وأضاف أحد الناجين رفض الإفصاح عن اسمه "انتظرنا أمام الشاطئ لنحو ساعة لنرى ما إذا كانت العاصفة ستمر، ثم دفعتنا الأمواج والرياح لنصطدم ببعض الصخور واندلعت النيران في المحرك".

وكل الذين كانوا على متن القارب من الليبيريين باستثناء مصري يعتقد أنه هو الذي نظم العملية. وقال المهاجرون إنهم غادروا ليبيريا فرارا من الحرب على متن سفينة أكبر قبل أسبوعين، ثم جرى نقلهم إلى قارب الصيد الصغير.

المصدر : وكالات