يلماظ يدعو إلى تأجيل الانتخابات التشريعية
آخر تحديث: 2002/9/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/6 هـ

يلماظ يدعو إلى تأجيل الانتخابات التشريعية

مسعود يلماظ

دعا مسعود يلماظ نائب رئيس الوزراء التركي اليوم إلى إرجاء الانتخابات التشريعية المقررة يوم 3 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وقال في تصريحات للصحفيين إن إرجاء الانتخابات لأكثر من شهر سيعطي تركيا المزيد من الوقت لتعزيز فرص ترشيحها لعضوية الاتحاد الأوروبي قبل القمة الأوروبية المزمعة بكوبنهاغن يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وأضاف نائب رئيس الوزراء التركي أن إرجاء الانتخابات لفترة قصيرة لن يحدث فراغا سياسيا, واقترح إرجاءها إلى 15 ديسمبر/ كانون الأول. ويأتي هذا الاقتراح بعد الانتقادات الحادة التي وجهها يلماظ إلى حزب العمل القومي الشريك الثالث في الائتلاف الحاكم الذي يقوده رئيس الوزراء بولنت أجاويد.

وهدد يلماظ في وقت سابق من الأسبوع الجاري بالانسحاب من الحكومة, بسبب نزاع مع حزب العمل الذي طلب من المحكمة الدستورية إلغاء الإصلاحات الديمقراطية بعد أن أقرها البرلمان التركي في أغسطس/ آب الماضي استجابة للمعايير الأوروبية.

بولنت أجاويد
أجاويد يحذر
من جهته اتهم رئيس الوزراء التركي بولنت أجاويد حزب الوطن الأم بمحاولة إرجاء انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني لأنه مهدد بفقدان كل مقاعده البرلمانية فيها. وحذر في مقابلة مع شبكة (NTV) الخاصة مجددا من العواقب "الضارة جدا" التي يمكن أن يخلفها إرجاء الانتخابات على الاقتصاد الذي يعاني من أزمة خطيرة.

وقالت مصادر برلمانية إن بعض النواب -خشية فقدان مقاعدهم النيابية أو لغضبهم من قيادات أحزابهم التي لم تعتمد ترشيحاتهم للانتخابات المقبلة- يفكرون في الدعوة إلى عقد جلسة استثنائية للبرلمان للتصويت على إرجاء الانتخابات المبكرة التي كانت مقررة أساسا عام 2004.

وانعكست مخاوف إرجاء الانتخابات على الأسواق التركية التي ترى في إجرائها الحل الأمثل لإنهاء تقلبات سياسية رفعت أسعار الفائدة وتهدد اتفاقا لإنقاذ الاقتصاد حصلت تركيا بموجبه على 16 مليار دولار من صندوق النقد الدولي.

المصدر : وكالات