القوات الأميركية تحيي ذكرى 11 سبتمبر في أفغانستان
شن مجهولون اليوم هجوما بالصواريخ على قاعدة للقوات الأميركية في مدينة غارديز الواقعة في جنوب شرق أفغانستان. ويأتي الهجوم بعد مرور يوم على الذكرى الأولى للهجمات التي استهدفت مدينتي نيويورك وواشنطن في 11 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

وقال متحدث باسم القوات الأميركية في أفغانستان إن أربعة صواريخ أطلقت، سقط واحد منها على مسافة 400 متر شمال القاعدة، في حين سقطت الثلاثة الأخرى قرب إحدى القرى الصغيرة. ولم يسفر الهجوم عن وقوع أي إصابات.

وذكرت وكالة الأنباء الأفغانية الإسلامية ومقرها في باكستان أن الهجوم هو الثاني خلال 24 ساعة حيث قام مجهولون بإطلاق صاروخين الأربعاء الماضي باتجاه قاعدة أميركية بالقرب من مدينة خوست دون حدوث أي أضرار.

كرزاي يتهم طالبان

حامد كرزاي
في غضون ذلك اتهم الرئيس الأفغاني حامد كرزاي حركة طالبان بالوقوف وراء محاولة اغتياله في مدينة قندهار الأسبوع الماضي. وأعرب كرزاي في مقابلة مع شبكة "CNN" الأميركية عن اعتقاده بأن زعيم حركة طالبان الملا عمر ما زال حيا.

وجاءت تصريحات كرزاي أثناء مشاركته في مراسم إحياء الذكرى السنوية الأولى لهجمات 11 سبتمبر/ أيلول في مدينة نيويورك. وأضاف كرزاي أنه لا يعلم إن كان أسامة بن لادن مازال حيا هو الآخر لكنه قال إنه لن يستطيع الاختباء إلى الأبد. وكانت أفغانستان قد شهدت حالة من التوتر الأسبوع الماضي عقب أعمال العنف التي استهدف عدة مدن.

من جانب آخر نفى رئيس الوزراء الأفغاني السابق قلب الدين حكمتيار تورطه في الانفجار الذي استهدف وسط كابل الأسبوع الماضي، ودعا إلى الجهاد المقدس لطرد القوات الأميركية "الباغية" من أفغانستان.

قلب الدين حكمتيار
وقال حكمتيار في رسالة مسجلة حصلت عليها صحيفة في مدينة بيشاورو الحدودية "إننا نشعر بالحزن العميق حيال إخوتنا الشهداء من ضحايا انفجار كابل بقدر ما نشعر على ضحايا الاعتداءات الأميركية البربرية على أوروزغان وبكتيا وقندهار وغيرها من المدن الأفغانية".

وشن حكمتيار الذي يختفي في مكان مجهول منذ طردته إيران العام الماضي هجوما عنيفا على الولايات المتحدة ووصفها بـ"أم الإرهاب" في العالم. كما انتقد حكمتيار الأفغان "الجبناء" الذين يقاتلون إلى جانب القوات الأميركية ضد أبناء بلدهم.

وكان حكمتيار الذي يتزعم الحزب الإسلامي قد أصدر فتوى ضد عمليات التحالف الدولي داخل أفغانستان. وتتهم قوات حفظ السلام الدولية أتباع حكمتيار بشن سلسلة من التفجيرات على مدينة كابل في الآونة الأخيرة.

المصدر : وكالات