انفجار سيارة مفخخة في بلباو الإسبانية (أرشيف)

أبطلت الشرطة الإسبانية مفعول سيارة مفخخة في مدينة بلباو شمالي البلاد يعتقد أنها من تدبير حركة إيتا التي تطالب باستقلال إقليم الباسك.

وقالت الشرطة إن قنبلة زنتها 40 كلغ زرعت في شاحنة صغيرة يعتقد أنها كانت تستهدف دورية للشرطة.

وجاء الهجوم الفاشل في أعقاب حملة سياسية وقضائية غير مسبوقة تشنها السلطات الإسبانية ضد أعضاء حركة إيتا ومؤيديها.

وأغلقت الشرطة الإسبانية مكاتب حزب باتاسونا اليساري بأمر من المحكمة العليا التي رأت أن الحزب على صلة بمسلحين انفصاليين في الباسك من حركة إيتا، وهي خطوة ضمن خطوات تتخذها الحكومة تستهدف حظر الحزب الموالي للحركة الانفصالية. وقد أعقب إغلاق مكاتب الحزب حركة احتجاج شعبية من مؤيدي الحزب في بعض المدن الإسبانية.

وقتل أكثر من 800 شخص في الحرب التي تشنها حركة إيتا المطالبة باستقلال الباسك وقيام دولة مستقلة في شمالي إسبانيا وجنوبي غربي فرنسا منذ عام 1968.

المصدر : وكالات