50 قتيلا في أعمال عنف شمالي كولومبيا
آخر تحديث: 2002/8/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/1 هـ

50 قتيلا في أعمال عنف شمالي كولومبيا

جثث عدد من المقاتلين في المليشيات اليمينية في اشتباك مع القوات الحكومية (أرشيف)
قالت مصادر في القوات الحكومية إن نحو 50 مقاتلا لقوا مصارعهم في معركة مسلحة دارت رحاها الجمعة شمالي كولومبيا بين مليشيات متمردة يسارية وأخرى يمينية.

وقال قائد الوحدة الثانية في سلاح المشاة إن "30 عنصرا من المليشيات اليمينية و20 من عناصر القوات المسلحة الثورية قتلوا في هذه المواجهات".

واندلع القتال الذي وصفه شهود عيان بأنه الأعنف حتى الآن بين متمردين من القوات المسلحة الثورية وعناصر من جيش التحرير الوطني (يسار متطرف) من جهة ومجموعة من عناصر المليشيات اليمينية في بلدة سانتا روزا بجبل سان لوكاس من جهة ثانية.

وتشهد منطقة سان لوكاس الجبلية الوعرة الواقعة على بعد 700 كلم شمالي العاصمة بوغوتا هجمات وهجمات مضادة بين المتمردين ومليشيات اليمين المتطرف منذ ثلاث سنوات.

ويطالب جيش التحرير الوطني –وهي جماعة يسارية مسلحة- بلا جدوى بنزع السلاح من جيب تبلغ مساحته 3000 كلم مربع في هذه المنطقة تمهيدا لإجراء محادثات سلام مع موفدي الرئيس المحافظ السابق أندريه باسترانا الذي خلفه الأربعاء الماضي الرئيس ألفارو أوريب (يمين) بعد انتخابه في 26 مايو/أيار.

وتأتي موجة العنف هذه وسط تزايد درجة التوتر بين الحكومة والمتمردين، في إطار محاولة الطرفين لمعاودة تنشيط المفاوضات الخاصة بالتوصل إلى تسوية سلمية تنهي 38 عاما من الصراع.

المصدر : وكالات