منافس جديد لبن إليعازر على رئاسة العمل
آخر تحديث: 2002/8/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/1 هـ

منافس جديد لبن إليعازر على رئاسة العمل

بن إليعازر يغادر مركزا للاقتراع في تل أبيب إبان انتخابات رئاسة حزب العمل (أرشيف)
يعتزم رئيس بلدية مدينة حيفا الجنرال احتياط عميرام متسناع تحدي وزير الدفاع بنيامين بن إليعازر على رئاسة حزب العمل في إسرائيل، وقال ناطق باسمه إن متسناع (57 عاما) سيعلن قراره في مؤتمر صحفي يعقده الأسبوع القادم.

وقد انتقد رئيس بلدية حيفا عدة مرات استمرار وجود حزبه داخل حكومة وحدة وطنية يتزعمها رئيس الوزراء اليميني أرييل شارون ويهيمن عليها اليمينيون.

وعرف عن متسناع الذي كان ضابطا كبيرا في الجيش الإسرائيلي إبان الاجتياح الإسرائيلي للبنان في يونيو/حزيران 1982 معارضته تقدم القوات الإسرائيلية إلى العاصمة بيروت, مما أدى إلى اصطدامه مع وزير الدفاع آنذاك أرييل شارون.

ويتولى متسناع منذ تسعة أعوام رئاسة بلدية حيفا ثالث أكبر مدينة في إسرائيل والبالغ تعداد سكانها 275 ألف نسمة بينهم حوالي 30 ألفا من العرب، وهي تعد آخر معاقل العماليين.

وأظهر استطلاع للرأي بين ناشطي حزب العمل نشر اليوم الجمعة أن متسناع يحظى بفرص جدية لتولي قيادة الحزب من وزير الدفاع بنيامين بن إليعازر في الانتخابات الداخلية المقرر إجراؤها في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأبدى 41% من أعضاء الحزب تأييدهم له مقابل 30% أيدوا بن إليعازر و16% لمنافسه النائب حاييم رامون. ونشرت الاستطلاع مجلة جيروزاليم الأسبوعية المحلية وأجراه معهد دحاف المستقل على عينة تمثيلية شملت 400 من أعضاء الحزب مع هامش خطأ بلغ 4.5%.

ووجهت استقالة أبرز شخصيات حزب العمل وزير الخارجية السابق شلومو بن عامي أمس الخميس من الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي ضربة جديدة للحزب الذي يسجل تراجعا في استطلاعات الرأي.

يذكر أن حزب العمل يتمتع بـ 23 مقعدا داخل الكنيست من إجمالي 120 مقعدا، ويرجح أن يتجه نحو الخسارة حسب ما تشير إليه استطلاعات الرأي في الانتخابات البرلمانية المقرر أن تجرى في أكتوبر/تشرين الأول من العام القادم. ويعزى ذلك إلى الشعبية العالية التي تتمتع بها سياسة شارون بين الناخبين الإسرائيليين, إذ من المتوقع أن يقفز عدد مقاعد الليكود داخل الكنيست من 19 إلى 35 مقعدا، وفي المقابل تنخفض عدد مقاعد حزب العمل إلى 15 مقعدا.

المصدر : الفرنسية