رفض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الموافقة على طلب منظمة حقوقية في جمهورية تتارستان كي يوقف قرار محكمة يحظر على المسلمات ارتداء الحجاب عند التصوير لاستخراج وثائق السفر.

وقال بوتين أثناء زيارته للجمهورية والتي وصلها مساء أمس لحضور الاحتفال بعيدها القومي إنه يؤيد قرار المحكمة في هذا الصدد مؤكدا أن المواطنين يخضعون لقانون واحد.

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان اتحاد المرأة المسلمة في جمهورية تتارستان الروسية أنه يعتزم تقديم شكوى إلى الرئيس الروسي ضد قرار المحكمة.

وأكدت رئيسة اتحاد المرأة المسلمة إلميرا أدياتولينا أنها ستسلم طلبا إلى الرئيس بوتين أثناء زيارته تتارستان الواقعة وسط روسيا تدعوه للتدخل من أجل إنهاء هذا الوضع، وأضافت أدياتولينا أنها ومنظمتها على استعداد لرفع القضية إلى المحكمة الفدرالية العليا إذا لزم الأمر.

وشددت رئيسة اتحاد المرأة المسلمة في تتارستان على ضرورة احترام الدولة الروسية للعقائد، موضحة أن الإسلام يأمر المرأة المسلمة بارتداء الزي الشرعي (الحجاب) إذا وصلت إلى سن البلوغ.

وكانت محكمة في قازان عاصمة تتارستان قد رفضت دعوى قدمتها ثلاث مسلمات يطلبن السماح لهن بوضع صورهن الشخصية وهن محجبات على جوازات السفر. وأكدت الحكم ذاته المحكمة العليا في الجمهورية ذات الغالبية المسلمة يوم الاثنين الماضي.

المصدر : الفرنسية