روسيا تدافع عن روابطها الاقتصادية مع العراق
آخر تحديث: 2002/8/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/17 هـ

روسيا تدافع عن روابطها الاقتصادية مع العراق

دافعت روسيا اليوم عن علاقاتها الاقتصادية مع بعض الدول ومنها العراق رافضة الانتقادات الأميركية لها لإصرارها على مثل هذه الروابط.

وقال المتحدث باسم الخارجية الروسية بوريس مالاخوف إن الخلط بين الأيدلوجيات والعلاقات الاقتصادية التي تميزت بها فترة الحرب الباردة بين موسكو وواشنطن أمر انتهى الآن وأصبح شيئا من الماضي حسب تعبيره.

وجاءت تصريحات المسؤول الروسي ردا على تصريحات أدلى بها وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد الأسبوع الماضي اعتبر فيها أن العلاقات الاقتصادية بين روسيا وعدد من الدول "ترسل إشارات سالبة".

وحذر رمسفيلد في تلك التصريحات من أن الاقتصاد العالمي قد يتجاوز روسيا إذا قررت خلق علاقات اقتصادية مع دول مثل العراق وليبيا وسوريا وكوبا وكوريا الشمالية.

وقال مالاخوف إن هذه ليست المرة الأولى التي يتحدث فيها البنتاغون إنابة عن دوائر الأعمال الأجنبية والأميركية، متسائلا عن الجهة التي خولته بالحديث عن أمور اقتصادية.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أكدت الأسبوع الماضي أن موسكو دخلت في محادثات مع بغداد بشأن برنامج تعاون اقتصادي طويل المدى. وقال السفير العراقي في موسكو عباس خلف إن كلفة هذا البرنامج تصل إلى 40 مليار دولار إلا أن روسيا لم تؤكد هذا الرقم.

وقالت موسكو وبغداد إن هذا الاتفاق لا يمثل خرقا للعقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة على العراق منذ اجتياح قواته الكويت عام 1990.

يشار إلى أن روسيا تعارض بقوة توجيه ضربة عسكرية أميركية ضد العراق تحاول واشنطن من خلالها الإطاحة بالرئيس صدام حسين.

المصدر : أسوشيتد برس