مواطن من أصل مصري ينفي صلته بهجمات أميركا
آخر تحديث: 2002/8/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/16 هـ

مواطن من أصل مصري ينفي صلته بهجمات أميركا

محمد عطا وعبد العزيز العمري المشتبه باشتراكهما في الهجمات على الولايات المتحدة يمران في مطار بورتلاند (أرشيف)
دافع مواطن مصري يحمل الجنسية الأميركية ببراءته من اتهامات وجهت له أثناء مثوله الجمعة أمام محكمة في نيوجيرسي، وتتعلق التهم ببيع بطاقات هوية مزورة إلى اثنين من خاطفي الطائرات التي استخدمت في هجمات 11 سبتمبر/ أيلول.

ويشتبه بأن محمد العتريس باع بطاقات الهوية إلى خالد المحضار الخاطف الذي كان على متن طائرة شركة أميركان إيرلاينز التي صدمت مبني البنتاغون وعبد العزيز العمري الذي كان على متن الطائرة التي صدمت البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي.

ولم يتأكد المسؤولون الأميركيون ما إذا كان العتريس على علم بخطط الخاطفين ولكن مارلين زدوبنسكي القائمة بأعمال المدعي العام لمقاطعة باسيك أوضحت أن التحقيقات مستمرة. وحددت القاضية مارلين كلارك كفالة قدرها 250 ألف دولار للإفراج عنه خلال جلسة الاستماع المبدئية. ويتعين على هيئة محلفين كبرى الآن تحديد ما إذا كانت هناك أدلة كافية لتوجيه لائحة اتهام للعتريس.

ويواجه العتريس الذي يشتبه بأنه باع بطاقات هويات مزورة مقابل 800 دولار للبطاقة الواحدة 26 تهمة تتعلق بإعداد وثائق مزورة والتآمر لبيع وثائق مزورة. وتصل العقوبة القصوى لكل تهمة إلى السجن خمس سنوات في سجن الولاية.

وقال محامي الدفاع عن العتريس إنه فوجئ بهذه الكفالة الباهظة. وأضاف "أعرف أن هذه كلها أمور سياسية. لا أحد يحدد كفالة قدرها 250 ألف دولار بشأن جريمة من الدرجة الثالثة". وقال المحامي إن العتريس الذي يعيش في يونيون تاونشيب بولاية نيوجيرسي مواطن مصري ويحمل الجنسية الأميركية منذ 17 عاما.

واعتقل العتريس الثلاثاء لدى وصوله إلى مطار جون كنيدي الدولي في نيويورك، وقد أغارت الشرطة على منزله ومكتبه في الشهر الماضي لكنها لم تجده. وفي ذلك الوقت قال رئيس شرطة مقاطعة باسيك إن العتريس محل تحريات منذ شهور وإنه سافر إلى مصر.

المصدر : رويترز