أميركا تبدأ بمراقبة الأجانب في ذكرى الهجمات
آخر تحديث: 2002/8/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/5 هـ

أميركا تبدأ بمراقبة الأجانب في ذكرى الهجمات

جانب من التعزيزات الأمنية في المطارات الأميركية (أرشيف)
أعلنت السلطات الأميركية أن النظام الجديد لمراقبة وتعقب الأجانب الذين يدخلون إلى الأراضي الأميركية سيبدأ العمل به رسميا في الذكرى الأولى لهجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على مبنى المركز التجاري بنيويورك ومبنى وزارة الدفاع (البنتاغون) بواشنطن.

وحدد الكونغرس الأميركي عام 2005 لإنجاز كامل المشروع الذي سيسمح بتعقب 35 مليون زائر يقصدون الولايات المتحدة سنويا، ويحل محل طريقة قديمة تعتمد على الأوراق في الأساس.

ويتضمن المشروع -الذي أعلنه وزير العدل جون آشكروفت في يونيو/ حزيران الماضي- ثلاث مراحل تبدأ الأولى بأخذ الصور والبصمات من على معابر الحدود ثم التحقق المنتظم من الأجانب الذين يمكثون في البلاد أكثر من ثلاثين يوما، وأخيرا المراقبة المعززة التي تساعد أجهزة الهجرة على إبعاد من يتجاوزون مدة التأشيرة.

وستطبق هذه الإجراءات بصورة خاصة على مجمل رعايا البلدان التي تعتبرها الولايات المتحدة داعمة للإرهاب وهي إيران والعراق وليبيا والسودان وسوريا.

ويأمل المسؤولون الأميركيون في أن يساعد النظام الجديد من تعزيز قدرة الولايات المتحدة على مراقبة الزائرين الذين يشكلون خطرا على الأمن القومي.

وكانت الولايات المتحدة قد أصيبت بالصدمة عندما اكتشفت أجهزتها أن اثنين من الخاطفين الذين كانوا على متن الطائرتين اللتين ضربتا مركز التجارة العالمي في نيويورك كانا قد حصلا تأشيرات تسمح لهما بالإقامة في الولايات المتحدة.

المصدر : الفرنسية