أعلن في مقدونيا أن السلطات هناك احتجزت لفترة قصيرة ثلاثة أشخاص يحملون الجنسية الأميركية شوهدوا وهم يصورون مواقع عسكرية قرب العاصمة سكوبيا.

وقال الجيش المقدوني إن الثلاثة -وهم رجلان وامرأة- دخلوا البلاد يوم السبت قادمين من كوسوفو عبر الحدود التي لا يسمح لغير قوات الناتو المنتشرة في جنوب يوغسلافيا بعبورها.

وأضاف المتحدث باسم الجيش أن الثلاثة احتجزوا لمدة ساعة قبل إطلاق سراحهم وطردهم من مقدونيا.

وأفادت تقارير بأن الرجلين يعملان في مخيم بوند ستيل الذي تديره الولايات المتحدة في كوسوفو, حيث يوجد هناك 4 آلاف جندي أميركي ضمن قوات حفظ السلام بقيادة الناتو.

وتخضع كوسوفو منذ انتهاء الحرب بين المقاتلين الألبان والقوات اليوغسلافية أثناء فترة حكم الرئيس السابق سلوبودان ميلوسوفيتش عامي 1998 و 1999 لإدارة دولية من الأمم المتحدة وقوات الناتو.

المصدر : الفرنسية