ديدييه راتسيراكا
ذكرت مصادر دبلوماسية أن رئيس مدغشقر المنتهية ولايته ديدييه راتسيراكا غادر صباح اليوم الجمعة مدينة تواماسينا في شرقي مدغشقر على متن طائرة متوجها الى جزر السيشيل. وياتي ذلك بعد مرور نحو سبعة أشهر من الصراع على السلطة بين راتسيراكا والرئيس المنتخب مارك رافالومانانا.

وقالت المصادر الدبلوماسية أن الطائرة أقلعت من تواماسينا وهي تقل نحو عشرين شخصا على متنها, بينهم راتسيراكا وزوجته وابنه كزافييه وشقيقه برونو.

وقال متحدث باسم مطار تواماسينا إن طائرة أخرى مستعدة للإقلاع أيضا لنقل الوزراء السابقين في عهد راتسيراكا وكمية كبيرة من الحقائب.

وكان راتسيراكا قد اتخذ من مدينة تواماسينا معقلا أخيرا له بعد صراع على السلطة استمر نحو سبعة أشهر منذ انتخاب رافالومانانا رئيسا للبلاد وحصوله على اعتراف عدد كبير من الدول.

وقد انضمت فرنسا أمس الأول إلى الولايات المتحدة في الاعتراف برافالومانانا رئيسا لمدغشقر.

يشار إلى أن القوات الموالية لرافالومانانا قد استولت على منطقة إستراتيجية بمدينة أنتسيرانانا الساحلية شمالي مدغشقر وهي أحد آخر معاقل راتسيراكا في البلاد.

المصدر : وكالات