باكستان تنفي سماحها بتسلل المقاتلين الكشميريين
آخر تحديث: 2002/7/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/23 هـ

باكستان تنفي سماحها بتسلل المقاتلين الكشميريين

جنديان باكستانيان يقومان بدورية حراسة على خط الهدنة الفاصل في كشمير (أرشيف)
قال متحدث عسكري باكستاني إن بلاده ترفض ما سماه بادعاءات الهند بشأن تخلي باكستان عن تعهدها السابق بوقف تسلل المقاتلين الكشميريين عبر خط الهدنة الفاصل بين البلدين في كشمير.

وأعرب المتحدث الباكستاني الجنرال رشيد قريشي عن دهشته من صدور مثل هذه الادعاءات لأنه كما أعلن الرئيس الباكستاني برويز مشرف لا يوجد لأي عمليات تسلل عبر خط الهدنة.

وجاء تصريح قريشي ردا على ما أعلنه وزير الخارجية الهندي الجديد ياشوانت سينها في وقت سابق اليوم أن باكستان تنتهك تعهدها بوقف عمليات تسلل إسلاميين كشميريين إلى الأراضي الهندية.

وقال سينها في تصريحات للصحفيين إن الوضع عاد إلى ما كان عليه قبل 27 مايو/أيار الماضي عندما تعهد الرئيس الباكستاني بحظر ما أسماه بالأنشطة الإرهابية انطلاقا من الأراضي الباكستانية.

وأكد الوزير أن الرئيس مشرف "حاول التهرب (من هذا التعهد) ليس مرة واحدة وحسب وإنما ثلاث أو أربع مرات". وأضاف أن "حوادث اليومين إلى الثلاثة الأخيرة أظهرت أن الوضع عاد إلى ما كان عليه" (قبل 27 مايو/أيار).

وأشارت الشرطة في ولاية جامو وكشمير الواقعة تحت السيطرة الهندية في الأيام الأخيرة مجددا إلى محاولات عدة لتسلل إرهابيين تحت غطاء القصف المدفعي الباكستاني.

وكان مشرف قد أعلن يوم 27 مايو/أيار الماضي أنه ليس هناك عمليات تسلل عبر خط المراقبة الذي يفصل بين القوات الهندية والباكستانية في كشمير المتنازع عليها بين البلدين.

وانخفضت حدة التوتر بين البلدين بعد أن كانت على شفا الحرب إثر سلسلة من المساعي الدبلوماسية وخصوصا الأميركية الشهر الماضي في المنطقة. ولكن الهند رفضت سحب قواتها ما لم تتوقف عمليات تسلل المقاتلين من باكستان.

المصدر : وكالات