كرزاي: القاعدة لم تعد تشكل خطرا على أفغانستان
آخر تحديث: 2002/7/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/17 هـ

كرزاي: القاعدة لم تعد تشكل خطرا على أفغانستان

حرس الشرف يحيي حامد كرزاي لدى زيارته مركز تدريب للجيش الأفغاني في العاصمة كابل (أرشيف)

أعلن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أن تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن لم يعد يشكل خطرا عسكريا في أفغانستان حتى وإن كان لا يزال قادرا على شن ما سماه بهجمات إرهابية.

وقال كرزاي في تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية "إن عناصر القاعدة لا يشكلون خطرا عسكريا. قد يكونون قتلة أو إرهابيين, لكنهم لا يشكلون خطرا".

وأعرب عن ارتياحه للوضع في أفغانستان على الصعيد الأمني على الرغم من اغتيال نائب الرئيس حاج عبد القادر في السادس من يوليو/ تموز الجاري في العاصمة كابل. وأضاف أن الوضع في أفغانستان جيد من الناحية الأمنية ويميل إلى الاستقرار.

وأوضح كرزاي أن الطلب الذي قدمه هذا الأسبوع بشأن تعزيز حرسه الشخصي بقوات أميركية متخصصة في حماية الشخصيات يأتي تلبية لرغبة الشعب الأفغاني وليس خوفا من تهديدات محتملة. وقال "إن الشعب الأفغاني طلب مني تأمين مثل هذه المساعدة من جانب الأميركيين منذ مدة طويلة. لقد حققوا الكثير من التحسن إنه أمر جيد جدا, واعتقد أنه كان علي القيام بذلك منذ وقت طويل".

مؤتمر لنزع الألغام

جندي بريطاني يبحث عن الألغام الأرضية في أحد المناطق شمالي كابل (أرشيف)
من جهة أخرى أفادت جمعية هانديكب إنترناشيونال الإنسانية أن مؤتمرا دوليا حول الألغام سيعقد بعد غد الأحد في كابل. وسيكون هذا المؤتمر أول لقاء دولي ينظم في أفغانستان منذ الإطاحة بحكومة طالبان.

وسيفتتح المؤتمر الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وبحضور الأخضر الإبراهيمي الممثل الخاص لأمين عام الأمم المتحدة لأفغانستان. كما ستشارك أيضا في هذا المؤتمر جودي وليامس الحائزة على جائزة نوبل للسلام عام 1997 وسفيرة الحملة الدولية من أجل حظر الألغام التي كانت هانديكب إنترناشيونال من مؤسسيها, والملكة نور قرينة العاهل الأردني وراعية جمعية لاندماين سرفايفور نيتورك.

ومن المتوقع أن يشارك في المؤتمر نحو مائة شخص من بين ممثلي الدول الموقعة على معاهدة حظر الألغام ووكالات الأمم المتحدة والجهات المانحة والمنظمات غير الحكومية وضحايا الألغام. ويقدر برنامج الأمم المتحدة للعمل ضد الألغام لأفغانستان أن ما بين 150 إلى 300 شخص يتعرضون شهريا لانفجار ألغام أو ذخائر لم تنفجر.

المصدر : الفرنسية