نشرت الحكومة الكندية لائحة بما قالت إنها سبع منظمات إرهابية يمكن أن تتم مصادرة أموالها في كندا. وتتضمن هذه اللائحة شبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن بالإضافة إلى ست منظمات يشتبه بأنها على علاقة مع القاعدة.

وقال وزير الداخلية الكندي لورانس ماك أولاي إن "القرار الذي اتخذ اليوم (الثلاثاء) هو فقط خطوة في رحلة طويلة". وأضاف "سنضيف أسماء أخرى على اللائحة". وأوضح ماك أولاي أن أي شخص يساعد وهو يعي ذلك منظمة إرهابية ما ستتعرض أمواله أيضا للمصادرة.

وأوضح مسؤولون كانوا مع الوزير أن هذه اللائحة قد تشتمل على المدى الطويل على أكثر من 200 اسم كي تصبح مشابهة للائحة الأمم المتحدة. ويعطي هذا الإجراء الجديد الذي بدأ تطبيقه اعتبارا من الثلاثاء, للحكومة إمكانية مصادرة أملاك أي شخص يشارك في إحدى المنظمات الواردة في اللائحة. وكانت للحكومة الكندية في السابق فقط إمكانية تجميد هذه الأموال.

والمنظمات السبع في اللائحة الكندية هي تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن والجماعة الإسلامية المسلحة والجماعة السلفية للدعوة والقتال وهما تنظيمان جزائريان. كما شملت تنظيمات مصرية هي حركة الجهاد الإسلامي وطلائع الفتح والجماعة الإسلامية، وأخيرا الاتحاد الإسلامي في الصومال.

المصدر : الفرنسية