برازيلي يخلف روبنسون في رئاسة مفوضية حقوق الإنسان
آخر تحديث: 2002/7/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/13 هـ

برازيلي يخلف روبنسون في رئاسة مفوضية حقوق الإنسان

ماري روبنسون
أعلنت الأمم المتحدة أن أمينها العام كوفي عنان عين البرازيلي سيرجيو فييرا دي ميلو في منصب المفوض السامي لحقوق الإنسان خلفا لماري روبنسون.

ويبلغ دي ميلو من العمر 53 سنة وقد بدأ عمله في الأمم المتحدة عام 1969 ورأس مؤخرا عملية حفظ السلام التي نفذتها الأمم المتحدة في تيمور الشرقية، وقبل ذلك تولى بصورة مؤقتة رئاسة مهمة الأمم المتحدة في كوسوفو.

وقال فريد إيكهارد المتحدث باسم الأمم المتحدة لدى إعلانه تعيين دي ميلو إنه من المتوقع أن توافق الجمعية العامة على التعيين بعد ظهر اليوم الثلاثاء.

وماري روبنسون هي رئيسة سابقة لجمهورية إيرلندا ومن المقرر أن تترك منصبها كرئيسة لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في سبتمبر/ أيلول القادم بعد أن شغلته مدة خمس سنوات نجحت خلالها في زيادة عدد موظفي المفوضية وعدد من مكاتبها الميدانية، وسيرة مختلطة بين الإشادة والانتقاد.

فقد حظيت روبنسون بالثناء من الناشطين في الدفاع عن حقوق الإنسان ولكنها أغضبت قوى كبرى مثل الصين وروسيا والولايات المتحدة بسبب الانتقادات التي وجهتها لسجلات هذه الدول في مجال حقوق الإنسان.

ومن بين مهام تلك الوظيفة التصدي بصورة علنية لانتهاكات حقوق الإنسان، وتبلغ ميزانية مكتب مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان نحو 50 مليون دولار ويعمل به نحو 200 موظف في مقره بجنيف، وتدير المفوضية برامج مساعدات فنية في 50 دولة ويقدم النصح للحكومات في قضايا مثل تدريب الشرطة والجيش.

المصدر : رويترز