روسيا تحقق بشأن تحطم مروحية عسكرية
آخر تحديث: 2002/7/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/12 هـ

روسيا تحقق بشأن تحطم مروحية عسكرية

بدأت السلطات الروسية التحقيق في حادث تحطم مروحية عسكرية في جنوب البلاد يوم أمس وأدى إلى مقتل ما لا يقل عن 11 شخصا.

وقال مسؤولون عسكريون إن المروحية التي كانت تحمل عددا من أفراد حرس الحدود قرب جمهورية الشيشان ربما سقطت بسبب مشاكل فنية أو خطأ بشري. وذكرت تقارير تلفزيونية أن مدى الرؤية في المنطقة التي تحطمت فيها المروحية, وهي من نوع "مي 8"، كان ضعيفا جدا وأن إمكانية إسقاطها على يد المقاتلين الشيشان أمر مستبعد بسبب بعد المنطقة التي وجد فيها الحطام.

بيد أن الناطق باسم حرس الحدود لم يستبعد احتمال تعرضها لهجوم المقاتلين الشيشان، وقال إن الطيار يملك خبرة في الطيران تمتد إلى 16 عاما لذا فإننا لا نعتقد أنه كان خطأ بشريا. وأضاف لا يمكن استبعاد العامل البشري، وهو ما يعني أن احتمال تعرضها للهجوم لا يمكن إلغاؤه. ولكن موقع المقاتلين على شبكة الإنترنت لم يتعرض لحادث المروحية بالذكر.

مروحية "مي 8"

وتعد حوادث سقوط وتحطم المروحيات العسكرية في روسيا أمرا مألوفا حيث تحطمت ثلاث طائرات في الشيشان أوائل هذا العام. وقتل في أحد تلك الحوادث بعض كبار الضباط. كما وقعت عدة حوادث في الأشهر الأخيرة بعدد من المناطق الروسية. فقد عثر الخميس الماضي على حطام مروحية "مي 6" وجثث ركابها الـ21 في منطقة تايمير شمال سيبيريا, بعد أسابيع من البحث. كما تحطمت طائرة "مي 8" تابعة للجيش في جبال ألتاي بسيبيريا في مايو/ أيار الماضي مخلفة 11 قتيلا. وقتل يوم 28 أبريل/ نيسان الماضي الجنرال ألكسندر ليبيد, حاكم سيبيريا, في تحطم مروحية "مي 8" بعد ارتطامها بخط ضغط عال في منطقة كراسنويارسك بسيبيريا.

وطائرة "مي 8" هي الأكثر تعرضا للحوادث والأكثر استخداما في روسيا لأغراض عسكرية ومدنية. وتتسع المروحية لـ25 شخصا, ويعتبرها الخبراء طائرة يمكن الوثوق بها وقد أنتج منها أكثر من ثمانية آلاف طائرة منذ تصميمها عام 1964.

المصدر : رويترز